|

بيريز مهندس السوبر ليج يقود التمرد ضد الاتحاد الأوروبي

صانع العطور يشعل فتيل الحرب

مدريد ـ الفرنسية 02:27 | 2021.04.21
يلعب الإسباني فلورنتينو بيريز، الرئيس النافذ لنادي ريال مدريد، على كافة حلبات الرياضة، ويحمل شارة قائد دوري السوبر الأوروبي لكرة القدم، الانفصالي عن دوري الأبطال، مشعلًا فتيل حرب مع الاتحاد القاري “يويفا”.
وعلى الرغم من ثروة تقدرها مجلة فوربس بـ 2.3 مليار دولار، يؤكد بيريز عدم تمسّكه بالمال، حيث يعد الابن الذي نشأ برعاية والدٍ عمل في صناعة العطور أن القيم تكمن في “الحياة الطبيعية” و”العمل”.
ويرأس “البيت الأبيض” في ريال مدريد، حيث أعيد انتخابه رئيسًا الأسبوع الماضي بالتزكية، وحقق النادي في حقبته لقب الدوري المحلي في خمس مناسبات، ودوري الأبطال ست مرات، مكرسًا نفسه زعيمًا لأوروبا.
ووصل إلى الرئاسة أول مرة في يوليو من العام 2000، وأقسم حينها على جعل ريال مدريد علامة تجارية عالمية، وإنعاش اقتصاد النادي.
وقال الرئيس الأول لهذه المسابقة المنشقة، والتي أنشأها 12 من كبار أندية القارة العجوز، في بيان: “سنساعد كرة القدم على جميع المستويات لنرفعها إلى المكان الذي تستحقه”.
وفي حديث مع برنامج “إل تشيرينجيتو” التلفزيوني رأى الإسباني البالغ 74 عامًا أن “النظام الجديد لدوري الأبطال سيبدأ في العام 2024”، إلى حينها “ستكون الأندية قد ماتت”. صانع العطور
يشعل فتيل الحرب