|

المؤشر: آسيا تحرمني الأهل

حوار: أحمد اللوقان 02:30 | 2021.04.24
تمرّ شهور العام خلسة إلا رمضان يبقى راسخًا بعاداته وذكرياته التي تظل محفورة داخل كل شخص مستعصية على النسيان. وفي هذا الحوار نقلِّب مع أحد الشخصيات أوراقه الرمضانية.. وضيفنا اليوم سلمان المؤشِّر، جناح فريق الأهلي الأول لكرة القدم.
01
في هذا الشهر الفضيل.. ماذا يتغير في يومياتك وحياتك؟
أغيِّر مواعيد النوم والأكل، وأفرِّغ وقتًا أطول للعبادات لاغتنام فضائل الشهر.
02
على مائدة الإفطار.. من تفضِّل أن يكون إلى جوارك؟
أحرص بشدّة على الإفطار مع عائلتي، الوالدان وزوجتي وبناتي.
03
تهاني رمضان.. لمن تزفّها بالعادة.. وهل هناك من تقول له “سامحني” في هذا الشهر الكريم؟
عادة أزفّها للأهل والأصدقاء، وفي الشهر الفضيل أسامح الجميع، وأتمنى ذلك من أي شخص يحمل شيئًا في خاطره ضدي.
04
ما أجمل ذكرياتك الرياضية والكروية في أيام رمضان؟
لعب الكرة في الحارة أيام الطفولة الجميلة التي لا تُنسى.
05
من اللاعب الذي ترشحه ليمثل دور البطولة في مسلسل رمضاني؟
سعيد المولد، زميلي في الأهلي.
06
كم تأخذ الشاشة من وقتك واهتمامك في رمضان؟
أحبّ مشاهدة التلفزيون في رمضان خاصة بعد الإفطار، وأقضي أمامه ساعتين أو أكثر يوميًا.
07
رمضان في زمن كورونا.. كيف ستتعامل معه؟
بحُكْم مشاركة الأهلي في دوري أبطال آسيا حاليًا، أقضي وقتًا طويلًا من اليوم الرمضاني داخل المعسكر، ودائمًا أحرص على اتباع التدابير الاحترازية لتفادي عدوى الفيروس، على الرغم من إصابتي به سابقًا وتحصُّني منه بتناول اللقاح.
08
ما النشاط الذي تؤجله لتمارسه في رمضان؟
مجالسة الأهل في مكة وقتًا أطول، لتعويضهم عن انشغالي أغلب العام عنهم، بالمباريات والتدريبات في جدة، لكن في رمضان الجاري لن أستطيع بسبب ارتباطاتي مع الفريق.
09
هل لديك رسالة خاصة توجهها لكل من يعرفك في رمضان؟
أقول للجميع كل عام وأنتم بخير، وأسأل الله العلي القدير أن يعيد علينا ومن نحب رمضان في العام المقبل، لا فاقدين ولا مفقودين، وأن يجعل هذا الشهر آخر عهدنا بكورونا، وتعود الحياة إلى طبيعتها.