|


أحد نجوم الفيصلي في النهائي الكبير يروي تفاصيل الإنجاز التاريخي

عمر: عشت أصعب 90 دقيقة

حوار: محمد السناني 01:44 | 2021.05.28
لم يتوقع إسماعيل عمر، لاعب فريق الفيصلي الأول لكرة القدم، أن تكون بدايته مع العنابي، منذ الانتقال من فريقه السابق جدة في سبتمبر الماضي، بلقب كأس خادم الحرمين الشريفين، بعد فوزه مع فريقه على التعاون في النهائي بثلاثة أهداف مقابل هدفين.
في حواره مع “الرياضية” وصف عمر نهائي الكأس بأصعب 90 دقيقة في مشوار اللاعبين في الفيصلي، مشيرًا إلى أن البطولة جاءت بعد تعب وجهد بذل من الإدارة والأجهزة الفنية والإدارية واللاعبين.
مؤكدًا أن تعامل اللاعبين مع المباريات ساهم في تجاوز أزمة الطرد، وخاصة في نهائي الكأس.
01
كيف ترى فوز فريقك بلقب كأس خادم الحرمين الشريفين؟
الحمد لله بطولة غالية علينا، ونجحنا في تحقيق اللقب الأغلى في الموسم الرياضي، بعد تعب وجهد كبير قدمه الجميع من إدارة وأجهزة فنية وإدارية ولاعبين، موسم استثنائي بكل المقاييس توج بذهبٍ غالٍ.
02
قدمت مستوىً كبيرًا في النهائي أمام التعاون وكنت من أهم العناصر التي قدمت اللقب الكبير للفيصلي.. ما الدافع الذي جعلك تظهر بهذا المستوى؟
الجميع يعلم أن النهائيات دائمًا تكون محفزة لكل لاعب ومدرب وإداري، رغم الظروف التي عانينا منها قبل المباراة من النقص إلا أن البديل كان جاهزًا، والحمد لله ساهمت مع زملائي اللاعبين في تحقيق أغلى لقب في مشواري الكروي.
03
تعرض الفريق لبعض الظروف قبل النهائي كيف تجاوزتموها؟
الإدارة برئاسة فهد المدلج تعبت معنا كثيرًا وحفّزتنا نفسيًا قبل المباراة من خلال التوجيهات المتواصلة طوال فترة الاستعداد للنهائي، إضافة إلى العمل الكبير الذي قدمه البرازيلي بريكليس شاموسكا مدرب الفريق والأجهزة الفنية والإدارية، ولعبنا أهم 90 دقيقة في حياتنا.
04
شهدت المباراة إبعاد زميلكم محمد النخيلان بالبطاقة الحمراء.. كيف تعاملتم مع الموقف وحققتم الفوز باللقب؟
تعرض الفريق هذا الموسم في بعض المواجهات في كأس خادم الحرمين الشريفين ودوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين لمواقف مشابهة لطرد النخيلان وتجاوزها وحقق الانتصار، وهذا أمر مساعد أحيانًا لعناصر الفريق لإثبات قوتهم في تجاوز الصعاب.
05
نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين شهد مستوىً كبيرًا من الفيصلي والتعاون كيف تقيمه؟
مباراة كانت صعبة جدًا بالنسبة لفريق الفيصلي، أن تخسر مرتين وتعود وتحقق الانتصار هذا عمل شاق وجاء نتيجة الإعداد الجيد الذي بدأ من قبل عيد الفطر المبارك من الأجهزة الفنية والإدارية واللاعبين، ونشكر زملاءنا في التعاون على ما قدموه في النهائي، ولا يوجد خاسر في هذا المحفل الكبير.
06
حدثنا عن مشوارك القادم مع الفيصلي؟
تبقى في عقدي موسمان، وأنا مستمر مع الفريق، وأعتقد أن جميع اللاعبين يعيشون في مناخ مناسب جدًا وفرته إدارة النادي.
07
لمن تهدي كأس خادم الحرمين الشريفين؟
أهدي هذا الإنجاز الكبير لمحبي الفيصلي، وأهل حرمة، ولأهلي وإخواني الذين تعبوا معي كثيرًا.