|


مهاجم الاتفاق والمنتخب السعودي السابق يقرأ الموسم الجديد

الباشا: اللقب بين الأربعة

حوار: وليد الصيعري 10:13 | 2021.09.12
برز يسري الباشا، مهاجم فريق الاتفاق الأول لكرة القدم، والمنتخب السعودي السابق، في بداية الألفية، وكان واحدًا من أفضل مهاجمي الكرة السعودية، وقاد الاتفاق إلى الفوز بكأس الأمير فيصل بن فهد، وكأس الأندية الخليجية، كما كان واحدًا من العناصر، التي احتفلت مع الأخضر السعودي بكأس الخليج 2003 في الكويت.. لعب الباشا للاتفاق، وأيضًا لفرق العدالة والخليج والفيحاء، كما عمل في الجهاز الإداري للفيحاء والعدالة.
في حواره مع “الرياضية”، يؤكد الباشا أن فرص الاتفاق في المنافسة على لقب الدوري ضعيفة، بسبب قلة الموارد المالية، مقارنة بالفرق الكبيرة، إلا أنه شدد على أن الاستقرار الذي يعيشه الفريق مع خالد العطوي، المدرب السعودي، يؤهله إلى الفوز بكأس الملك.
01
في البداية، كيف ترى قوة الدوري السعودي هذا الموسم؟
الدوري هذا الموسم سيكون قويًا، والمنافسة ستكون شرسة، فالبداية تبشر بدوري مختلف وصعب على جميع الفرق، سواء المنافسة على اللقب أو الراغبة بالبقاء.
02
هل تعتقد أن الأسماء الكبيرة التي تعاقدت معها الأندية ستصنع الفارق مع أنديتهم؟
نعم أعتقد ذلك، فالفرق الكبيرة استقطبت أسماء كبيرة، سواء من ناحية القيمة الفنية أو المالية، فهذا سيجعل من الدوري أكثر تنافسية، وحتى أن الفرق الصغيرة لديها استقطابات فنية جيدة جدًا.
03
مَن ترى الأقرب إلى المنافسة في هذا الموسم؟
من الصعب التنبؤ في هذا الموسم، فالفرق أعدت العدة بشكل كبير، وأعتقد أن الفرق غير المنافسة ستكون لها كلمة في إحراج الفرق المنافسة، ومن ناحية التوقع فأعتقد أن المنافسة ستكون بين الرباعي الهلال والنصر والأهلي والشباب.
04
ماذا عن أفضل اللاعبين في الدوري حتى الآن؟
الأسماء الموجودة كبيرة وكثيرة، ومن الصعب الحكم على الأفضلية من خلال الجولات الثلاث الأولى، فهناك لاعبون في الفرق المتوسطة والصغيرة ظهروا بمستويات كبيرة، وبعد مرور جولات عدة سيكون الحكم أكثر منطقية.
05
عملت في نادي العدالة مديرًا للفريق.. ودنا نعرف لماذا هبط العدالة.. ولم يصعد الموسم الماضي برفقة الحزم والفيحاء اللذين عادا سريعًا؟
حقق العداله بصعوده إلى الممتاز إنجازًا تاريخيًا طالما سعى إلى تحقيقه، على الرغم من الإمكانات المحدودة، الفريق قدم صورة جميلة في أول ظهور له في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، أما أسباب هبوطه فتعود إلى الإمكانات المادية أولًا، ولقلة الخبرة في دوري قوي.. أما سبب عدم العودة السريعة برفقه الفيحاء والحزم فمن وجهة نظري تعود إلى صعوبة دوري الدرجة الأولى من جهة، ومن جهة أخرى عدم استقطاب مدرب خبير في الدوري.
06
لعبت سابقًا في الاتفاق.. وبالتأكيد تتابع الكثير من المباريات لهم.. كيف ترى وضع الاتفاق الموسم الجاري؟
الاتفاق فريق كبير وطموح، وتطلعات جماهيره كبيرة، البداية هذا الموسم ممتازة بعد أن جمع نقاطًا مقنعة، نتمني أن تستمر هذه النتائج والمستويات ليعود الاتفاق الفريق صاحب التأثير في الدوري السعودي كما كان.
07
هل الأسماء التي اختارها الجهاز الفني للتعاقد معها مناسبة؟
بصراحة الانتدابات الاتفاقية هذا الموسم مميزة، وإضافة للفريق، مثل روبن كويسون، المهاجم السويدي، وأيوب عبد اللاوي، المدافع الجزائري، وإن كان التعاقد متأخر نوعًا ما بخصوص المدافع، حيث أن حاجة الفريق إلى مدافع أجنبي قوي ومميز كانت واضحه منذ الموسم الماضي.
08
خالد العطوي مدرب فريق الاتفاق للموسم الثالث.. كيف تقيم تجربته؟
خالد العطوي يحضى بدعم قوي من إدارة النادي، والدليل استمراره للموسم الثالث على التوالي، عندما استلم الفريق كانت هناك عملية تجديد كبيرة في عناصر الفريق، والكثير منهم كانوا لاعبين جددًا في الموسمين الأوليين كان الفريق متذبذب نوعًا ما، تارة ترى الفريق في مستوى ممتاز، وتارة يخرج الفريق بصورة مختلفة، لذا هذا الموسم في ظل الاستقرار الفني الموجود واستمرار اللاعبين السابقين واللاعبين الجدد، فالفريق مطالب بمركز متقدم وفريق ممتع.
09
ماذا ينقص الاتفاق للمنافسة على البطولات؟
منافسة الفريق الاتفاقي للفرق الكبيرة صعبة بسبب الفروقات المالية الكبيرة، لكن هذا لا يعني الاستسلام، فكرة القدم لا صعب فيها. أعتقد هذا الموسم سينافس على بطولة الكأس على أقل تقدير.
10
كيف علاقتك مع الاتفاق الآن.. وهل هناك تواصل معك؟
الاتفاق ليس علاقة إنما هو انتماء وعشق لهذا الكيان، فالأجيال مختلفة ومتغيرة، لكن حب الاتفاق دائم. التواصل مع الزملاء واسترجاع الذكريات والأيام الجميلة موجود.
11
كثير من اللاعببن السابقين اتجهوا للعمل الإداري.. ما الذي يساعدكم على النجاح؟
العمل الإداري بصراحة عمل متعب، خاصة أنك تتعامل مع 30 لاعبًا تقريبًا، لذا أعتقد أن قرب الإداري من اللاعبين يساعد على النجاح.
12
الآن الأخضر يخوض التصفيات النهائية المؤهلة إلى مونديال كأس العالم.. وحقق 6 نقاط أمام عُمان وفيتنام.. كيف ترى حظوظه نحو التأهل؟
المنتخب السعودي دائمًا ما يكون هو المرشح. صحيح أن المجموعة قوية، لكن ثقتنا بأبطالنا وإمكانيتهم في القدرة على الوصول إلى قطر 2022.
13
المبارتان المقبلتان أمام اليابان والصين.. كيف يمكن للمنتخب الانتصار بهما وتحقيق ست نقاط؟
قياسًا على نتائج المباريات السابقه، أعتقد أن المنتخب قادر على تحقيق الست نقاط وعلى أقل تقدير أربع نقاط.