|


لاعب الباطن يقدم «روشتة البقاء».. ويكشف سر الرحيل عن الأهلي

زكريا: ظلمونا أمام النصر

حوار: علي الحدادي 09:33 | 2021.10.02
شهد مشواره الكروي محطات عدة، أكسبته خبرةً واحتكاكًا جيدين، ما جعله أحد لاعبي فرق الوسط المشهود لهم بالكفاءة.
بداياته كانت مع الأهلي، الذي مثَّله في جميع الفئات السنية، قبل أن ينضم إلى الفريق الأول عام 2012، بعدها أعير إلى هجر في يناير 2016، ثم الخليج بعقد لموسمين، وفي 2018، وقَّع مع نادي النهضة، ثم انتقل إلى الشعلة في 2019، ليعود من جديد إلى دوري المحترفين عبر بوابة الباطن في 2020.زكريا سامي، لاعب فريق الباطن الأول لكرة القدم، في حواره مع “الرياضية” تحدث عن مستوى فريقه، محددًا أسباب تراجعه، كما تطرق لمباراتي المنتخب المقبلتين.
01
كيف شاهدت انطلاق الموسم الجديد لدوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين؟
هناك تباين في مستويات الفرق، ولم تكن هناك أمور مثيرة كثيرة حتى الآن، لكن إجمالاً يمكن أن أصفها بالجيدة إلى حد ما، ومع مرور الجولات ستتضح الفوارق بين الفريق وتصبح المنافسة أكثر سخونة.
02
ألم تتضح بعد ملامح المنافسين على لقب الدوري؟
الموسم الجاري صعب جدًّا خاصة مع وجود لاعبين أجانب على مستوى عالٍ، كما أن هناك منافسة قوية بين الفرق، وعوَّدنا الدوري على انتظار هوية البطل حتى الجولات الأخيرة، لذلك أعتقد أن الترشيحات الآن قد لا تكون مهمة، فالوقت ما زال مبكرًا.
03
مررتم بصعوبات كبيرة الموسم الماضي وحاليًّا ما زال الفريق يعاني منذ البداية، بماذا تعدون قاعدتكم الجماهيرية؟
بالطبع نتائج العام الماضي ماثلة أمامنا وسنستخلص منها الدروس، وما نمر به الآن من تراجع لا يعكس حقيقة مستوانا، خاصة أننا ما زلنا في بداية الدوري، وبإذن الله قادرون على تصحيح المسار في الجولات المقبلة، وتحقيق طموح مشجعي السماوي بأن يشاهدوا فريقًا يقارع الكبار ويتقدم في سلم الترتيب جولة بعد أخرى.
04
ما الأسباب التي أدت إلى ظهوركم بهذا المستوى المتراجع؟
البداية لم تكن كما كنّا نخطط ونعمل لها، ولكن ما زال الوقت مبكرًا لاستعادة مستوياتنا والظهور بشكل أفضل، ولدى الإدارة والجهاز الفني أهداف محددة وأهمها تحقيق مركز متقدم في الدوري، وعدم تكرار ما حدث الموسم الماضي، وهو ما سنعمل عليه بجدية في الجولات المقبلة.
05
كيف تقيِّم مستواك شخصيًّا وأنت شاركت أساسيًّا مع فريقك؟
بالطبع الحكم متروك للجماهير والنقاد، لكنني أطمح دائمًا لأن أقدم أفضل المستويات، وأساعد الفريق. عمومًا الباطن يملك العديد من النجوم والمواهب الجيدة، التي ستكون خير عون للفريق في مواصلة مشواره في الدوري.
06
بعضهم يقول إن الفريق لم يكن يستحق الخسارة أمام النصر في الجولة السادسة، هل تتفق معهم؟
نعم بالفعل لم نكن نستحق خسارة المباراة، وكما رأيتم فإن المحللين التحكيميين أكدوا أن هدف النصر كان تسللاً واضحًا، وكان السبب في تغيير مجرى سير المباراة، التي قدمنا فيها مستوى كبيرًا.
07
متى سنشاهدك بقميص المنتخب، خاصة أنك مثَّلته في الفئات السنية؟
طموح كل لاعب سعودي أن يمثل المنتخب ويرتدي قميص الأخضر، ومن ليس لديه هذا الحلم والرغبة لا يستحق تمثيل الوطن. من جانبي سأبذل كل جهدي في الميدان حتى أكسب ثقة مسيّري المنتخب وأحظى بهذا الشرف الكبير، أما متى فأرجو أن يكون ذلك قريبًا.
08
هل تعتقد أن لاعبي أندية الوسط بعيدون عن اختيارات مدرب المنتخب؟
كل ما أرجوه أن تكون النظرة شمولية عند اختيار العناصر التي تمثل الأخضر، وأن يكون للأندية الصغيرة نصيب أيضًا، لأن بها خامات مميزة وتستحق أن تنال هذا الشرف، لكن بالطبع الأقدر على التمثيل هو الأفضل بغض النظر عن ناديه وموقعه.
09
كيف ترى حظوظ المنتخب في مواجهتيه المقبلتين في مشواره في مونديال 2022 أمام الصين واليابان؟
الحظوظ كبيرة، فالبداية كانت مميزة بتحقيق 6 نقاط، والآن مع بداية المشوار الصعب فإن الآمال كبيرة بتخطي عقبتي اليابان والصين، والاستفادة من عامل الأرض، ووقتها فإن آمالنا في التأهل ستكون قوية جدًّا.
10
ما سبب خروجك من الأهلي الذي تدرجت في مختلف فئاته السنية حتى الفريق الأول؟
أعتز جدًّا بفترتي في الأهلي، التي كانت بدايتي فيها رائعة جدًّا، وأشعر بفخر كبير أنني كنت ضمن تشكيلة الفريق الأول، فهو الذي صنع اسمي. أما سبب خروجي فكان ببساطة البحث عن فرصة لعب أكبر مما كنت أحصل عليها وقتها.
11
كيف تجد مستوى الأهلي حاليًا؟
لا يوجد عاشق لكرة القدم يرضى أن يظهر الأهلي بمستواه الحالي، لأنه من أعمدة الكرة السعودية، وما يحدث فيه أمر مستغرب، لكن القريبين من البيت الأهلاوي يدركون ويعلمون أسباب هذا التذبذب في المستوى، وهم قادرون على إيجاد الحلول اللازمة، لإعادة الفريق إلى وضعه الطبيعي.
12
ما رأيك في الأجواء في نادي الباطن؟
بصراحة الأجواء في النادي جيدة للغاية، والبيئة تساعد أي لاعب على أن يقدم كل ما لديه لخدمة الشعار، وأعتقد أن الإدارة تعي أهمية توفير المناخ المناسب للاعبين من أجل التهيئة الذهنية لهم، التي تنعكس إيجابًا على أدائهم في الملعب.
13
مَن اللاعب الذي ترتاح للعب معه في الباطن؟
أرتاح مع جميع اللاعبين، لأننا جميعًا لدينا هدف مشترك وهو خدمة الفريق، لذلك فالروح الطيبة متوفرة بين الجميع، والكل يبذل كل ما في وسعه لنكمل بعضنا بعضًا على أرضية الملعب.
14
يتردد أنك تلقيت عروضًا من أندية في الدوري الممتاز، هل هذا صحيح؟
إلى الآن عقدي سارٍ مع النادي، وأنا ملتزم به تمامًا، وأقدم كل ما لدي من أجل الفريق. وبعد أن أدخل فترة الأشهر الستة من بداية الفترة الشتوية سيكون وقتها لكل حادث حديث.
15
خضت تجارب احترافية عدة، ما التجربة الأبرز ولماذا؟
التجربة الأبرز لي هي تجربة الباطن، لأنها أعادت اسمي للأضواء مجددًا، ومنحتني الفرصة للعب في دوري على مستوى عالٍ من الاحترافية وبه عشرات النجوم من مختلف دول العالم، وهو ما سيساعدني على تطوير أدائي على المستوى الشخصي.