|


تحسرت على مغادرة بيتروس

الهنوف: عشقت النصر من المدرجات

صورة التقطت أمس لعثمان، خال الهنوف، متوسطًا الطفلة ومعاذ، والدها
الرياض ـ هديل البريكي 09:49 | 2021.10.18
لفتت الطفلة الهنوف أنظار مشجعي نادي النصر”فرسان العالمي” أثناء إجراء البروفات الخاصة بالجماهير، حيث حضرت لتحفيزهم قبل انطلاق مواجهات الفريق الأول لكرة القدم في الأدوار الإقصائية من بطولة دوري أبطال آسيا 2021.
وبدأت الهنوف ابنة الـ12 ربيعًا، تشجيع النصر حينما كانت في عمر 4 أعوام، بدعم من والدها وخالها، اللذين ذرعا فيها “عشق” النصر مبكرًا.
تقول لـ”الرياضية” الهنوف، خلال الالتقاء بها في متجر نادي النصر، أثناء التبضع واقتناء احتياجاتها منه قبل المواجهة الكبيرة أمام الهلال الليلة: “تطورت علاقتي مع المدرج الأصفر بعد أن بدأت أشجعه من داخل مدرجات الملعب، إذ كنت أحرص على حضور جميع مباريات النصر. حقيقة في بداية الأمر لم أكن أحفظ أهازيج النصر في المدرج، لكنني كنت أرددها كل وقت المباراة حتى حفظتها”.
وأضافت عاشقة النصر قائلة: “مديرتي في المدرسة تحب النصر وكانت دائمًا ما تقف بجانبي وتدعمني وتقف في وجه زميلاتي صاحبات الميول الأخرى”
وتابعت الهنوف: “كل لاعبي النصر نجوم بالنسبة لي، لكن يبقى تاليسكا الأفضل، وكنت حزينة لمغادرة البرازيلي بيتروس وكذلك محمد السهلاوي”.
وتختم بالحديث عن التعصب وتقول: “أعلم جيدًا أن الكرة فيها فوز وخسارة، إلا أن روحي رياضية، وأتمنى أن تعلم ثقافة الفوز والخسارة”، متمنية أن تكون لاعبة كرة قدم في المستقبل. الهنوف: 
عشقت النصر من المدرجات