|


العبد الله: جمعت 39 نوعا من مختلف القارات

محمية الأمازون.. تستقطب الزوار بـ 4 آلاف طائر زينة

صورٌ التقطت من محمية الأمازون.. ويظهر فيها زوَّار يستمتعون بلحظاتهم مع طيور الزينة بحملها على أيديهم (صور خاصة بالرياضية)
الرياض ـ الرياضية 08:32 | 2021.10.21
أصبحت محمية واحة الأمازون من الوجهات السياحية لسكان وزوار منطقة الجوف من مختلف الفئات العمرية، خاصة الأطفال.
وتضم المحمية، الواقعة في محافظة دومة الجندل، 4 آلاف طائر زينة، من 39 نوعًا، تم جمعها من مختلف دول العالم، وخلق الأجواء المناسبة لها.
وأوضح لـ “الرياضية” أحمد العبد الله، صاحب المحمية، أنه يهوى تربية الطيور منذ 24 عامًا، وجمع الطيور الموجودة في المحمية على مدى تسعة أعوام من مختلف دول العالم حتى تكون “متنفسًا سياحيًّا”.
وبيَّن أن أبرز الدول التي جلب منها الطيور، هي هولندا والهند وجنوب إفريقيا، ونجح في دمجها مع بعضها، على الرغم من اختلافها، إضافة إلى تهيئة بيئة لها تناسب موطنها الأصلي.
وأشار إلى أن كل نوع يحتاج إلى بيئة معينة، ما جعله ينفذ محميات صغيرة بنظام استمطار صناعي، وأخرى بمكيفات ماء حتى تجد الطيور الوضع نفسه الذي تربت عليه.
وأكد العبد الله أن المحمية تجذب الزوار من داخل وخارج المنطقة، وبعضهم يأتي من دول الخليج، ممن يعشقون الطيور، مبينًا أن حب الأطفال للطيور، واللعب معها، جعل الإقبال كبيرًا على المحمية، لأن الأسر تحرص على الحضور مع صغارهم. وذكر أن الدخول للمحمية يكون بمبلغ رمزي، يستفيد منه في شراء العلف لها، مع تخصيصه جلسات متنوعة للزوار.