|


المدرب الإيطالي لا يخسر في السعودية.. ويهيمن أمام بلباو

رقمان يدعمان أنشيلوتي

صورة التقطت أمس لكارلو أنشيلوتي، مدرب ريال مدريد، يتحدث إلى الثنائي البرازيلي إيدير ميليتاو، المدافع، وفينيسيوس جونيور، الجناح، خلال حصة تدريبية خاضها الفريق على ملعب فيصل بن فهد، تأهبًا لنهائي السوبر الإسباني غدًا (رويترز)
تغطية : عبد الإله المرحوم وعلي الحدادي 10:04 | 2022.01.14
تدعم إحصائيتان الإيطالي كارلو أنشيلوتي، مدرب فريق ريال مدريد الأول لكرة القدم، خلال نهائي السوبر الإسباني، الذي يخوضه غدًا، أمام أتلتيك بلباو، على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض.
وتتعلَّق الإحصائية الأولى بانتصار المدرب في المباراتين اللتين خاضهما على الأراضي السعودية، خلال مسيرته التدريبية. ويعود انتصاره الأول إلى 7 يناير 2003، حين قاد ميلان الإيطالي، فريقه السابق، للفوز 3ـ1 على الاتحاد في جدة، في إطار احتفالات الأخير بمرور 75 عامًا على تأسيسه “اليوبيل الماسي”.وبعد نحو 19 عامًا، احتضنت الرياض انتصاره الثاني في السعودية، عندما تغلَّب ريال مدريد، فريقه، على برشلونة، الأربعاء الماضي، بنتيجة 3ـ2 في نصف نهائي السوبر.
وتشير الإحصائية الثانية إلى هيمنة المدرب على المواجهات التي جمعته تاريخيًا ببلباو. وسبق لأنشيلوتي ملاقاة الفريق الباسكي 6 مرات، جميعها خلال فترتيه الحالية والسابقة مع ريال مدريد.
وخلال تلك المباريات، حقق 4 انتصارات، وتعادل مرة واحدة، وخسر في مثلها. وتنتمي المواجهات الست إلى بطولة الدوري الإسباني، فيما يفتتح نهائي السوبر سجلّ مبارياته ضد بلباو خارج “الليجا”.

الريال يستهدف الاستحواذ

ركَّز الإيطالي كارلو أنشيلوتي، مدرب فريق ريال مدريد الأول لكرة القدم، على الاستحواذ، خلال مران أمس، الذي استضافه ملعب الأمير فيصل بن فهد “الملز” في الرياض، تحضيرًا لخوض نهائي السوبر الإسباني غدًا.
وطبقًا لموقع النادي الرسمي على شبكة الإنترنت، تضمَّن المران عمليات إحماء، وركضًا جماعيًا، إضافة إلى الجوانب التكتيكية، وعلى رأسها الاستحواذ.
وانتهى المران بمناورة مصغّرة على جزء من مساحة الملعب. في الإطار ذاته، اكتفى النمساوي دافيد ألابا، والإسباني خيسوس فاييخو، مدافعا الفريق، بأداء تدريبات في صالة الإعداد البدني، لمعاناتهما من الإصابة. فيما دخل الإسباني دانييل كارباخال، الظهير الأيمن، عزلًا صحيًا، في فندق السكن، بعد ثبوت إصابته بفيروس كورونا.

إصابة رابعة تقصي كارباخال
تُبعد إصابة رابعة الإسباني دانييل كارباخال، ظهير أيمن فريق ريال مدريد الأول لكرة القدم، عن “الأبيض”، خلال الموسم الجاري.
وحسبما أعلن النادي الملكي، أمس، سيفتقد الفريق خدمات اللاعب في نهائي السوبر الإسباني، الذي يخوضه غدًا ضد أتلتيك بلباو، على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض، بسبب التقاطه عدوى فيروس كورونا.
وغاب الظهير الأيمن عن فريقه في 3 فترات خلال الموسم الذي بدأ أغسطس الماضي. وأبعدته إصابة عضلية، يعود تاريخ إصابته بها إلى أبريل 2021، عن الريال، أمام ديبورتيفو ألافيش، في جولة افتتاح الليجا. وخلال انتصار الريال 2ـ1 على فالنسيا في خامس جولات الدوري، 19 سبتمبر، داهمته إصابة في ربلة الساق “السمّانة”، احتاج إلى 32 يومًا للتعافي منها، وفق إحصاء موقع “ترانسفير ماركت”. وفي منتصف ديسمبر، تعرض لإصابة عضلية أخرى أقصته من الملاعب 26 يومًا، حتى عاد عبر موقعة كلاسيكو نصف نهائي السوبر الإسباني، الأربعاء الماضي، التي غادرها قبل بداية وقتها الإضافي الأول مباشرةً.

الشكوك تحيط بألابا وفاييخو
تحوم شكوك حول مشاركة الإسباني خيسوس فاييخو، والنمساوي دافيد ألابا، ثنائي دفاع فريق ريال مدريد الأول لكرة القدم، في نهائي السوبر الإسباني، غدًا، على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض. وطبقًا لتقارير صحافية إسبانية، غاب الثنائي، أمس، عن التدريب قبل الأخير للفريق، استعدادًا للنهائي. وأشارت صحيفة “ديفينسا سنترال” الإسبانية إلى معاناة فاييخو من إصابة في الفخذ، فيما اتفقت المواقع الإلكترونية الرسمية لأكثر من مطبوعة أخرى، على شكوى ألابا من أوتار الركبة.
وجلس فاييخو احتياطيًا في نصف نهائي البطولة، الأربعاء الماضي، فيما خرج ألابا من القائمة.

بيريز يستفسر
استوقف الإسباني فلورنتينو بيريز، رئيس نادي ريال مدريد، الإيطالي كارلو أنشيلوتي، مدرب الفريق، على هامش مران أمس، للاطمئنان على حالة اللاعبين.
وطبقًا لكارلوس فورخانيس، مراسل صحيفة “آس” الإسبانية، استفسر رئيس ريال مدريد من أنشيلوتي حول وضع الفريق، في ضوء إصابة دانييل كارباخال، الظهير الأيمن، بفيروس كورونا.
وكان بيريز وصل إلى الرياض، الأربعاء الماضي، قبل ساعات من كلاسيكو نصف نهائي السوبر، الذي حسمه ريال مدريد لمصلحته، بنتيجة 3ـ2، على حساب برشلونة.
ويستعد الفريق الملكي الإسباني لملاقاة أتلتيك بلباو، غدًا، على ملعب الملك فهد الدولي، في المباراة النهائية.

عودة إلى ملعب النصر
يعود فريقا ريال مدريد وأتلتيك بلباو، إلى ملعب نادي النصر، اليوم، لأداء التدريب الختامي، استعدادًا لصدامهما غدًا، في نهائي كأس السوبر الإسباني.
ويبدأ بلباو مرانه عند الـ06:00 مساءً، وبعده بساعتين تنطلق تحضيرات ريال مدريد. وعن بعد، يعقد مدربا الفريقين مؤتمرهما الصحافي في ملعب الملك فهد الدولي، مسرح المواجهة. ويتحدَّث الإسباني مارسيلينو جارسيا تورال، مدرب بلباو، أولًا، عند الـ 12:00 ظهرًا، قبل 45 دقيقة من بداية كلمة الإيطالي كارلو أنشيلوتي، مدرب الريال. وكان الريال تدرَّب أمس على ملعب الأمير فيصل بن فهد، فيما ألغى بلباو تدريبه على الملعب ذاته بسبب الظروف الجوية. رقمان 
يدعمان أنشيلوتي

رقمان 
يدعمان أنشيلوتي

رقمان 
يدعمان أنشيلوتي

رقمان 
يدعمان أنشيلوتي