|


سجل التعادل.. نجح في الترجيحية.. وحصل على التقييم الأعلى

لوبيز.. رقصة الحسم

الرياض ـ أحمد الخلف 2022.05.20 | 02:34 am
لم يحتج البرازيلي رامون لوبيز، مهاجم فريق الفيحاء الأول لكرة القدم، سوى 4 دقائق فقط حتى يسجل هدف التعادل لفريقه في شباك الهلال، وهو الأغلى في مسيرته الاحترافية في هذا النادي، ليقود فريقه إلى ركلات الترجيح، والتي أسهم في تسجيل الركلة الثانية فيها، ليتوج الفيحاء بأول لقب تاريخي له في مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين.
ودفع الصربي فوك رازوفيتش، مدرب الفيحاء، به بديلًا عن عبد الرحمن السفري عند الدقيقة 62، ليستغل تمريرة علي الزقعان زميله، ويراوغ جانج هيون سو، مدافع الهلال، ويضع الكرة قوية في شباك عبد الله المعيوف، ليكون ذلك هو الهدف الثاني للوبيز في المسابقة ذاتها، بعدما تمكن من التسجيل في شباك أبها في دور الـ 16 ولم يكن قرار الصربي رازوفيتش خاطئًا عندما أشركه في الثلث الأخير من اللقاء، وهو الذي تعاقدت معه إدارة النادي في معسكر الفريق في صربيا أيضًا مطلع الموسم الجاري، قادمًا من نادي خورفكان الإماراتي، بعقد يمتد لموسم واحد، بعد سلسلة احترافية تنقل خلالها بين الدوري الأوكراني والبلغاري والياباني، وصولًا إلى الفيحاء، الذي توج معه بأغلى لقب في مسيرته الاحترافية.