|


تحدث عن النسخة العاشرة من البرنامج.. وقصة التصويت

السميري: شاعريتي أوصلتني النهائي

حوار: هاني السليس 2022.06.19 | 11:16 pm
يعد الشاعر السعودي ضيف الله السميري، صاحب المركز الخامس في النسخة العاشرة والأخيرة من “شاعر المليون”، أحد الأسماء الشابة التي ظهرت في الساحة الشعرية
أخيرًا، ونجح في حصد بطاقات التأهل المباشر إلى نهائي البرنامج قبل تحقيقه المركز الخامس. وفي حواره مع “الرياضية” أوضح السميري، أن كلمة الشعر أنصفته في البرنامج بعيدًا عن تصويت الجماهير، مؤكدًا أن النسخة الأخيرة تعدُّ أقوى النسخ بعد الأولى والثانية بسبب وجود أسماء شعرية كبيرة فيها.
01
حدِّثنا عن تجربتك الأخيرة في برنامج “شاعر المليون”؟
ليست مجرد تجربة، هي رحلة ثرية مليئة بالشغف والطموح والتحديات والصعوبات والإنجازات، ولله الحمد لم تكُن سهلة أبدًا وسر جمالها في صعوبتها.
02
كيف تقيّم النسخة العاشرة التي شاركت فيها؟
بشهادة الكثيرين، النسخة العاشرة من “شاعر المليون” أقوى نسخة بعد النسختين الأولى والثانية.
03
وصلت للأدوار النهائية وكنت قريبًا من البيرق، ماذا حدث في المنعطف الأخير؟
عندما كان للشعر الكلمة العليا، كنت أول المتأهلين إلى النهائي، والجميع يؤمن بقوة تأثير التصويت على المراكز في المرحلة النهائية، وهذا أمر طبيعي، والحمد لله أثبت شاعريتي من خلال التأهل المباشر حتى الوصول إلى النهائي.
04
هل فعلًا البرنامج بداية انطلاق الشعراء من الجيل الحالي؟
“شاعر المليون” انطلاقةٌ لمسيرة أي شاعر، لأنه البرنامج الوحيد الخاص بالشعر الشعبي، وأسهم في نقل الساحة الشعرية من مكان إلى آخر أفضل، ورفع الذائقة الشعرية لدى المتلقي بشكل عام.
05
لماذا يختفي الشاعر بعد تجربته في “شاعر المليون”؟
بعض الشعراء لا يحتمل قوة ضوء “شاعر المليون” فيختفي، وبعضهم تصادفه ظروف، تبعده عن الساحة، لكن لا تُبعد اسمه عن الذاكرة، لأن “شاعر المليون” يخلِّد أسماء الشعراء وتجاربهم. يمرُّ الكثيرون، ويُنسى أغلب الشعراء، لكن لا يُنسى مَن مرَّ بشاطئ الراحة في أبو ظبي.
06
هل تؤثر الشهرة في الشاعر؟
الشهرة سلاح ذو حدين، لذا يجب التعامل معها باحترافية وحذر تام، والشاعر الذكي تخدمه الشهرة، أما الشاعر المتهور فتقتله شهرته.
07
بيت شعر وراء شهرتك؟
كثيرة الأبيات التي كان لها صدى واسع، لكن بما أن اللقاء حول تجربة “شاعر المليون”، فهذا البيت كان قاعدةً لدينا وقت المشاركة، وردَّده الزملاء كثيرًا أيام المسابقة:
من دون حلمك وهقوات الرياجيل فيك
أضرب بسيفٍ حديد ولا تفكر في أحد.
08
شاعر ترى أن الإعلام لم ينصفه؟
على الرغم من سهولة الوصول للجمهور الآن، إلا أن كثيرًا من الشعراء لا يزالون يجهلون طريقة التعامل مع الإعلام، ويصعب حصر أسمائهم هنا.
09
ما خطتك المستقبلية شعريًّا؟
الشعر أوكسجين المجالس، وعِطر الأسماع، وأهم الخطط المستقبلية هي المحافظة على التوازن، والسير إلى الإمام.
10
المنشدون هل أسهموا في نشر قصائد الشعراء؟
نعم، المنشدون قدموا القصائد للجمهور بلون جميل ومحبَّب للنفس، وأسهموا في سرعة انتشار الشعراء.
11
هل أنت مع الألقاب التي تطلق على الشعراء؟
الألقاب تأتي من محب، ويتداولها الجمهور المحب، لكنها ليست ثوابت، يأخذ بها الشاعر.