|


المغردون عدوا المستوى مثاليا.. وآخرون طالبوا بالتغيير

خسارة الأخضر.. ثناء وانتقاد

الدمام ـ خالد الشايع 2022.08.18 | 12:04 am
قسمت خسارة المنتخب السعودي الأولمبي لكرة القدم في نهائي دورة ألعاب التضامن الإسلامي، مستخدمي موقع التدوينات القصيرة “تويتر”، خلال الـ 24 ساعة الماضية، بعد أن كسر المنتخب التركي سلسلة مثالية للأخضر الأولمبي، حقق خلالها كأس أسيا تحت 23 عامًا.
وتوزع المغردون بين مثنٍ على المستويات التي قدمها لاعبو المنتخب السعودي خلال الدورة، وبين منتقد للخسارة، مع تحميل سعد الشهري مدرب المنتخب مسؤولية ذلك.
وغالبية التفاعل كانت مع تغريدة ياسر المسحل، رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، الذي كتب بعد المباراة مباشرة: “الحمد لله والشكر لله دائمًا، لم يحالفنا الحظ بالتتويج بالذهب في نهائي دورة ألعاب التضامن الإسلامي، لكننا وفقنا بفضل الله في تهيئة جيل جديد وبداية مميزة نسعى من خلالها لتحقيق الاستمرارية وتسخير كافة الإمكانيات لهذا الجيل للوصول إلى أولمبياد باريس 2024”، مضيفًا: “شكرًا لأبطالنا، فخورون بكم”، ونالت التغريدة نحو 129 ردًا، و57 إعادة تغريد و148 إعجابًا.
كثير من الردود كانت مثنية على الأداء، مثل صالح الداود، لاعب المنتخب السعودي ونادي الشباب السابق، الذي كتب: “القادم أجمل بإذن الله وما قصروا”، ومثله كتب عبد الله السالم، “4.1 ألف متابع”، الذي كتب: “عمل جميل واستراتيجية واضحة، ما قصرتوا والقادم أجمل بعملكم ودعم قيادتنا حفظها الله”، على النهج ذاته، كتب المغرد حسن بن مرزوق: “ما تقدمونه من عمل حقيقي نتج عنه فرق سعودية سيسجل للتاريخ نتمنى إن شاء الله أن تكون مشاركة مونديالية تاريخية كتاريخية 94”.
على الرغم من الخسارة، كان هناك الكثير من الإطراء للاعبي المنتخب ومدربهم، مثل تركي الرشيد الذي كتب: “يظل هذا المنتخب بقيادة سعد الشهري أفضل من مثلنا في جميع البطولات يكفي وصوله إلى خمس نهائيات حقق ثلاث منها وخسر اثنتين.. أعطيني اسم مدرب أجنبي أو سعودي وصل خمس نهائيات”.
على طرف آخر، كان هناك منتقدون، بعضهم انتقد بحدة وطالب بتغيير المدرب قبل الأولمبياد، مثل عايض العصيمي الذي كتب: “إذا تبي تتويج ومشاركة فعالة في أولمبياد باريس جب مدرب على قدر عالٍ فنيًا”، ومثله عدّ المغرد خالد الجوير، الذي يتابعه نحو 36.7 ألف مغرد، سعد الشهري السبب الأول في الخسارة، وكتب: “مع سعد الشهري أن تحزن أكثر”.
بعض المغردين انتقدوا غياب أسماء يرونها جيدة عن المنتخب، مثل خالد النفيسة، لاعب الهلال السابق، الذي استغرب غياب عبد الله رديف هداف منتخب الشباب عن البطولة، وكتب: “لاعب حقق مع الهلال لقب هداف للبراعم والناشئين والشباب وكذلك مع المنتخب وآخرها بطولة كأس العرب تحت 20 عامًا في أبها من المسؤول عن غياب هذا النجم القادم بألقابه وأرقامه وآخرها اليوم أمام تركيا وما هو سبب عدم اختياره”، ومثله كتب محمد العجلان: “معقول هيثم عسيري يوجد بالمنتخب السعودي ببطولة دورة ألعاب التضامن الإسلامي ويترك اللاعب عبد الله رديف لاعب الهلال الأصغر عمر والأفضل كرأس حربة.. هيثم عسيري الكل يعرف أنه يلعب على الطرف الأيسر يعني ما فيه رأس حربة”. خسارة الأخضر..
ثناء وانتقاد

خسارة الأخضر..
ثناء وانتقاد

خسارة الأخضر..
ثناء وانتقاد

خسارة الأخضر..
ثناء وانتقاد

خسارة الأخضر..
ثناء وانتقاد