|


بطل أمسية حفل افتتاح ملعب نهائي المونديال يكشف سر التوهج

المعيوف: أبهرنا العالم في «لوسيل»

حوار: عبد الله الحنيان 2022.09.10 | 10:59 pm
يقود فريقه، من بطولة إلى بطولة، نحو الذهب والمنصَّات. لعب دورًا مهمًّا منذ عودته إلى صفوف النادي الذي ترعرع فيه قبل الانتقال إلى الأهلي في جدة بحثًا عن المشاركة أساسيًّا داخل المستطيل الأخضر موسم 2007.
الحارس الذي عاد إلى حماية عرين الهلال موسم 2016، حقق مع الفريق منذ عودته 11 بطولة، منها بطولتان قاريتان ومشاركتان عالميتان.
عبد الله المعيوف، حارس فريق الهلال الأول لكرة القدم، في حواره مع “الرياضية” كشف عن سر التتويج بكأس سوبر لوسيل بعد الفوز على الزمالك المصري في المباراة التي حضرها السويسري جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، وحشدٌ جماهيري فاق الـ 77 ألف مشجع.
01
نبارك لكم بالتتويج بكأس سوبر لوسيل، كيف تصف الإنجاز؟
بارك الله بكم. الحمد لله على توفيقه، حرصنا بوصفنا فريقًا متكاملًا على تقديم مباراة كبيرة، وتحقيق الفوز، والتتويج بالبطولة لإسعاد الجماهير الهلالية بشكل خاص، والجماهير السعودية عامَّةً.
02
بوصفك حارس مرمى، قدمت مستوى كبيرًا وتوِّجت بجائزة أفضل لاعب في المباراة، ماذا يعني لك ذلك؟
هذا جاء بفضل الله أولًا، ثم دعم زملائي اللاعبين لي، وكذلك جميع منسوبي وجماهير النادي. نحن كنا في كامل تركيزنا، وحصلنا على كأس سوبر لوسيل، وأبهرنا العالم أجمع.
03
هل أنتم راضون عن المستوى الفني الذي ظهر به الفريق في هذه المباراة؟
إلى حدٍّ كبير. سيطرنا على أغلب مجريات المباراة مع أننا لعبنا أمام فريق عنيد، وبطل الدوري المصري، وأضعنا كثيرًا من الفرص المحققة، وهذا لا يعني أننا لم نقع في بعض الأخطاء، لكنَّ الأخطاء تظل واردة في كرة القدم. وفي المجمل قدمنا عرضًا فنيًّا رائعًا، وتوِّجنا على أرض ملعب كأس العالم بالذهب.
04
بعضهم قلَّل من أهمية المباراة، ما تعليقك؟
المباراة كانت مهمة، وجرت أمام أنظار العالم، وأعتقد أن الجميع حرص على متابعة افتتاح ملعب نهائي كأس العالم، وهذا الأمر حدثٌ كبير. المباراة بطابعها لها أبعادٌ كثيرة، منها البعد الجماهيري على مستوى العالم، والهلال تعوَّد على الظهور في كل المناسبات العالمية بشكل يليق به ويشرِّف جماهيره وجماهير كرة القدم السعودية، والحمد لله حققنا الأهم أمام 77 ألف مشجع احتشدوا في الملعب، ونحن بوصفنا هلاليين سعداء بذلك، وأهدافنا لن تتوقف في البطولات المحلية، وبطولة دوري أبطال آسيا، وكذلك المحافل الدولية، وأمامنا موسم طويل، سنحرص فيه على الظهور بشكل مميز كما اعتادت عليه جماهير الهلال.
05
سلمان الفرج قائد الفريق قدَّم لك شارة القيادة من أجل حمل كأس سوبر لوسيل فوق منصة التتويج تقديرًا لدورك المهم في الفريق، ماذا يعني لك ذلك؟
هذا الموقف غير مستغرب من القائد سلمان الفرج، وهذا الأمر يحدث كثيرًا في الهلال، فتلك الأدبيات تعوَّدنا عليها في النادي، والكل يدعم الكل، والهدف واحد، وهو أن يظل الهلال طرفًا ثابتًا في المنافسة على أي لقب وأي بطولة يشارك فيها.
06
الأرجنتيني رامون دياز، مدرب الفريق، أثنى عليك كثيرًا أثناء مراسم التتويج، وذكر أنك الحارس رقم واحد في السعودية، ما رأيك؟
في الواقع، رامون دياز من المدربين الذين لهم بصمة في مسيرتي الكروية، وسعيدٌ جدًّا بأن أكون تحت إشراف مدرب قدير مثله، وثناؤه علي بوصفي حارسَ مرمى متمكنًا محل تقدير، ويعني لي الكثير، وأتمنى أن نحقق مع دياز مزيدًا من الألقاب والبطولات، ونحن قادرون على ذلك بإذن الله.
07
ماذا عن عودتك لتمثيل المنتخب السعودي في مونديال قطر المقبل؟
“الله يكتب الذي فيه الخير”.
08
ما رسالتك الأخيرة؟
أشكر كل مَن دعمني بالقول والفعل، وأخصُّ بذلك إدارة النادي والجهاز الفني وزملائي، كذلك الجماهير الوفية التي دائمًا ما تكون السند لنا في كل محفل وكل مكان نحضر فيه، وتظل هي السر الأبرز في استمرار الهلال زعيمًا للبطولات والمنصات.