|


الإعلامي الإنجليزي يستعيد سيارته بعد انتظار 17 عاما

جاكوار توقف ندم هاموند

صورة التقطت الخميس الماضي للإنجليزي ريتشارد هاموند، الصحافي ومقدم البرامج، يقود سيارته الجاكوار عائدًا بها إلى منزله بعد استعادتها.. وفي الإطار جالسًا خلف مقودها (منصة درايف ترايب)
الرياض ـ بندر العتيبي 2022.09.22 | 12:09 am
تخلص الإنجليزي ريتشارد هاموند، الصحافي والمقدم التلفزيوني اللامع، من مشاعر الندم التي طاردته على مدار 17 عامًا، بعد نجاحه، نهاية الأسبوع الماضي، في استعادة سيارته الجاكوار إكس جيه آر، التي تخلى عنها طواعية في 2005.
يمتلك هاموند، المقدم السابق لبرنامج “توب قير” البريطاني الشهير المهتم بالمركبات، عددًا هائلًا من السيارات، قديمها وحديثها، مع ذلك أثر فيه بشدّة فقدان تلك الجاكوار التي يعود إنتاجها إلى عام 1999.
في الأصل، ابتاع هاموند تلك السيارة من ريتشارد بورتر، معدّ البرنامج ذاته، وظلت في حوزته خلال النصف الأول من باكورة عقود الألفية الجديدة، حتى قرر الاستغناء عنها لضيق المساحة.
ولحسن الحظ، وصلت الجاكوار بعد مرور كل هذه الأعوام، إلى تاجر سيارات بريطاني، وهو من عرضها أخيرًا للبيع.
وطبقًا لموقع “موتور 1” الإلكتروني، روّج التاجر للسيارة عبر التنويه في إعلان البيع بانتمائها سابقًا لهاموند، وانتقالها بعده إلى مالك واحد فقط.
وعندما اشتمّ الإعلامي نبأ عرضها للبيع، اتصل فورًا بالتاجر، الذي تفاجأ للغاية، وفقًا لموقع “هوت كارز”، عندما أفصح له هاموند عن هويته على الهاتف.
ونشر “موتور 1”، الخميس الماضي، مقطعًا مصورًا، نقله عن موقع “يوتيوب”، تحدث فيه هاموند بسعادة بالغة عن السيارة أثناء اقتيادها إلى منزله، مؤكدًا أنه لا يعلم لماذا باعها من قبل.
وتعمل تلك السيارة بمحرك ثماني الأسطوانات، تبلغ سعته 4.0 لترات، وجهزتها جاكوار بنظام تعليق رياضي.
وضم الإنجليزي الجاكوار إلى مرآبه، الذي يحتوي على سيارات ودراجات نارية متنوعة، تنتمي إلى عقود مختلفة، بداية من الثلاثينيات الميلادية وحتى الوقت الحاضر. جاكوار 
توقف ندم هاموند