|
|


الاتحاد: إجراءات التحكيم باطلة

جدة ـ فرج الشمري 2022.09.28 | 01:16 am
رفض الاتحاد السعودي لكرة القدم الدخول طرفَ نزاعٍ في استئناف نادي الاتحاد والمغربي عبد الرزاق حمد الله، لاعب الفريق الأول لكرة القدم، ضد قرارات ما عُرِفَ بـ “قضية التسجيلات”، وفقا لمصادر” الرياضية” الخاصة.
وكان الاتحاد السعودي ردَّ رسميًّا على خطاب، ورد من مركز التحكيم الرياضي، طالب فيه الأخير بالدخول طرفَ نزاعٍ في القضية.
وأوضحت المصادر ذاتها، أن اتحاد الكرة أكد أنه لا يمكن أن يكون طرفًا مع أي ناد سعودي ضد آخر، وأن مركز التحكيم خالف القواعد الإجرائية باستبعاده منذ بداية النزاع، ثم طلب عودته الآن طرفًا في المنازعة بعد انتهاء المهلة القانونية للاستئناف، وعقب تكوين اللجنة التحكيمية، دون منحه حق اختيار محكِّمه ضمن اللجنة مثل بقية أطراف المنازعة.
وأشارت إلى أنه ذكر في رده الرسمي، الصادر عن لجنة الاحتراف، أن مركز التحكيم لم يخاطبه لمعرفة رأيه في قرار التدابير الوقتية، موضحًا أن مَن له مصلحة في الدفاع عن القرارات الصادرة في القضية، هو الاتحاد السعودي لكرة القدم فقط، وليس نادي النصر. وختم اتحاد القدم ردَّه بالتأكيد على أن اللجنة التحكيمية تكوَّنت على أساس غير نظامي، “ما يعني بطلان كل الإجراءات والقرارات الصادرة عنها”.
يذكر أن جدلًا قانونيًّا تصاعد على خلفية استئناف نادي الاتحاد ضد قرارات “قضية التسجيلات” بعد أن دوَّن في مذكَّرته المنازعة ضد نادي النصر فقط، ولم يذكر الاتحاد السعودي، الذي صدرت عنه القرارات.