|


مشرف الكرة النصراوي يستحضر أيام الكلاسيكو

العثمان: مواجهات الاتحاد.. بطولة

حوار: حواس العايد 2023.03.08 | 11:11 pm
قاد سالم العثمان، المشرف العام على كرة القدم في نادي النصر، دفة الفريق محققًا ثلاثة ألقاب معه، منها لقبا دوري موسمي عام 2014ـ2015، و2015ـ2016، وبطولة كأس ولي العهد 2014. وفي حديثه لـ ”الرياضية” بيّن العثمان الفروقات بين الكلاسيكو في الفترة السابقة، خلال وجوده في إدارة الفريق، والحالية، ورسالته التي وجهها إلى اللاعبين قبل القمة المنتظرة، اليوم، وعن الضغوط واللعب الدفاعي من الأندية التي يواجهها الفريق العاصمي بعد قدوم البرتغالي كريستيانو رونالدو .
01
كيف ترى مباراة النصر والاتحاد اليوم؟
مباراة صعبة جدًا على الفريقين، خاصة أنها بين المتصدر والوصيف، وستكون هي مباراة الموسم، وستحدد ملامح بطل دوري روشن السعودي بشكل كبير. نعم في العامين الأخيرين الاتحاد ينتصر على النصر، ولكن عناصريًا النصر أفضل، وبمراحل، سواء اللاعبين المحليين أو الأجانب الأساسيين أو الاحتياط، وذلك عندما تكتمل عناصره، لأنه مع الأسف الإصابات ضربت الفريق كثيرًا، ولم يكتمل منذ بداية الموسم حتى الآن، ولا تمر مباراة واحدة إلا وتجد فقدان أكثر من لاعب.
02
بحكم أنك مشرف سابق على إدارة الكرة.. ما الاختلافات بين الماضي والحاضر؟
تغير كبير جدًا، 180 درجة، سواء من ناحية التعصب، أو من ناحية الصراع الإعلامي، حقيقة مباريات الكلاسيكو بين النصر والاتحاد في الآونة الأخيرة كأنها مباريات بطولة ليست مباراة من 3 نقاط فقط، بل تحظى بأهمية كبيرة من الجانبين.
03
كيف كنتم تعدون الفريق في مثل هذه المباريات؟
الإعداد عندما كنا موجودين، لكل مباراة إعداد خاص، مثل مباريات الهلال والاتحاد والأهلي والشباب يكون لها إعداد مختلف بالتدريبات، وكذلك التركيز والعمل بشكل كبير ومكثف لتجهيز اللاعبين جيدًا لمثل هذه المباريات، يعني أن اليومين اللذين يسبقان المباريات يكون فيهما جهد كبير.
04
هناك من يردد أن الاتحاد عقدة النصر في الأعوام الأخيرة؟
كرة القدم ليس فيها عقد، ففي مواسم طويلة سابقة كانت السيطرة نصراوية، وفي أعوام أخرى عادت للاتحاد، وفي الوقت الذي كنت مشرفًا فيه على الفريق كنا مسيطرين تمامًا على مباريات الاتحاد، ونفوز بـ “الثلاثات والأربعات”.
وفي موسم 2019 كان النصر بطلًا للدوري، والاتحاد يصارع على الهبوط، وكان يفوز الاتحاد أو يخرج متعادلًا، وهذا حال كرة القدم، خاصة مباريات الكلاسيكو، لا يوجد فيها عقد، الأجهز، والمُركز، والمُعد نفسيًا وبدنيًا وذهنيًا سينتصر.
05
ما الذي يخيفك بفريقك في مثل هذه المباريات؟
مباريات النصر حقيقة، كل الفرق التي تلعب ضدنا تثبت وجودها سابقًا، والآن زاد بعد قدوم البرتغالي كريستيانو رونالدو، وصارت تصعب المباريات على النصر كثيرًا، ولاحظنا في المباريات الأخيرة هناك ضغط كبير علينا، وأغلب الأندية تلعب دفاعيًا، والجميع يريد أن يثبت وجوده أمام النصر.
06
قيًم لنا عناصر الفريقين فنيًا؟
بكل أمانة النصر أفضل من الاتحاد عناصريًا، وحتى الدكة مرصعة بالنجوم، عكس الاتحاد، لكن كما ذكرت الإصابات لعبت بالنصر، فمتى يكتمل؟ ولا ألوم الفرنسي رودي جارسيا، فعناصره لم تكتمل، ولا في أي مباراة الموسم الجاري، والجميع شاهد في مباراة الباطن كيف استعان بالشباب لسد النقص.
07
توقعك لنتيجة النصر والاتحاد؟
والله في مثل هذه المباريات من الصعب جدًا التوقع، خاصة أنها تحدد وبنسبة كبيرة ملامح البطل، وإن كان النصر في يومه واللاعبون مركزون ذهنيًا وبدنيًا في الملعب، بإذن الله، ستكون صفراء للنصر بفارق هدف، 1ـ0 أو 2ـ1.
08
هل هناك مباراة لا تزال عالقة في ذهنك عندما كنت إداريًا؟
نعم، مباراة الفوز بـ 3ـ1 في جدة بدوري عبد اللطيف جميل 2014، تلك المباراة جميلة جدًا، فقد كان الاتحاد متقدمًا 1ـ0 خلال الشوط الأول، وبقي منتصرًا حتى الدقيقة 77 من المباراة، وتألق نجوم النصر وحولوا الخسارة في ربع ساعة إلى انتصار ساحق بثلاثة أهداف، واعتلينا الصدارة مجددًا، وحققنا اللقب، وأعتقد أنها ستتكرر الموسم الجاري، بإذن الله.
09
هل هناك رسالة توجهها بحكم خبرتك الإدارية؟
حقيقة الإدارة لا تحتاج توجيهًا، فلهم باع طويل، وعندهم الخبرة الكافية في المجال الرياضي. أما إخواني اللاعبين فثقتنا نحن جميع النصراويين بهم كبير، وعليهم أن يستشعروا أهمية المباراة والخروج بالفوز، وذلك لمواصلة الصدارة، والابتعاد عن الفرق المنافسة.
وجمهور النصر عظيم ومؤثر، ولا شك أن وجودهم ودعمهم للاعبين من بداية المباراة حتى النهاية أمر مهم جدًا، ولهم فضل كبير بدعم مسيرة الفريق، وبإذن الله النصر للنصر، ولو حدث العكس، لا سمح الله، أتمنى ألا نقسو على الفريق، فحقيقة النصر بطل، ويضم لاعبين مميزين جدًا، ولكن النقص بسبب الإصابات مؤثر، ويظل النصر بنجومه الأبطال مصدر فرح للجماهير العاشقة للعالمي.