|


مصادر ”الرياضية” .. علاقة مجلس اتحاد القدم وبخاري بدأت بالتوتر قبل 7 أشهر

الرياض ـ إبراهيم الجريس 2016.08.25 | 10:06 am
تخلى الاتحاد السعودي لكرة القدم عن عضو مجلس إدارته الدكتور عبد اللطيف بخاري، والذي ينتظر أن يخضع لجلسة تحقيق سرية أمام لجنة الانضباط بالاتحاد يوم الأحد المقبل، على خلفية الشكوى التي تقدمت بها الأمانة العامة بالاتحاد ضد التغريدات المسيئة التي نشرها الدكتور بخاري على صفحته الخاصة في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

طريق مسدود
كشفت مصادر خاصة لـ"الرياضية" أن علاقة مجلس إدارة الاتحاد بالعضو الدكتور عبد اللطيف بخاري بدأت في التوتر قبل سبعة أشهر، ووصلت إلى طريق مسدود يوم الـ16 من شهر يوليو الماضي، عندما أرسل الدكتور بخاري خطاباً عاجلاً للرئيس أحمد عيد ينتقد فيه سياسة عمل الاتحاد، ويطالب بإيضاح العديد من الأمور.

مسببات تعطيل
تضمن الخطاب السري مطالبة الدكتور عبد اللطيف بخاري للرئيس أحمد عيد بمناقشة أسباب عدم تفعيل قرارات مجلس الإدارة في إصلاح هيكلة الأمانة العامة وعدم تفعيل قرار المجلس في تعيين أمين عام مساعد للأمين الحالي أحمد الخميس، إلى جانب شرح مسببات تعطيل وإهمال المصادقة على عقد شركة صلة مع رابطة فرق الأحياء، بالإشارة إلى أن العقد تم تسليمه للرئيس أحمد عيد شخصيا منذ أكثر من ثمانية أشهر وتم تمريره إلى الأمين العام أحمد الخميس دون اتخاذ قرار نهائي بشأنه.

اختفاء الموازنة
‏ ذكر الدكتور عبد اللطيف بخاري في خطابه أنه خلال العامين الماضيين وهذا العام تم طلب رفع تصور لبرامج وفعاليات وأنشطة اللجان ورفع في لجنة الدراسات الإستراتيجية التي يرأسها شخصياً ما يخصه، ولكنه لم يشاهد أي موازنة للاتحاد. أضاف بخاري: "لا نعلم في اللجنة ما هي حدود موازنتها، عليه آمل عرض موازنة للاتحاد للموسم المقبل يتم من خلالها تحديد الدخل المتوقع ومصادره وكميته وتصور توزيع الدخل على المصروفات المتوقعة من رواتب ومكافآت وأنشطة وفعاليات كل لجنة والمصروفات المتوقعة لكل منتخب من المنتخبات منفردة ".

تجاهل الضوابط
زاد بخاري في خطابه بالتساؤل عن أسباب عدم تطبيق الضوابط والمعايير التي وافق عليها مجلس الإدارة في الترشيحات والتعيينات الأخيرة، إلى جانب أسباب وتداعيات عدم تطبيق توصيات لجنة التقييم السابقة وعدم إعادة تشكيلها أو إسناد العمل لأي جهة أخرى لتقييم العمل في الاتحاد، على الرغم من أن هناك قراراً من مجلس الإدارة بضرورة تشكيل هذه اللجنة.

مناقشة التقارير
شدد بخاري في خطابه على ضرورة مناقشة التقارير السابقة الخاصة بالمنتخبات وخاصة فيما يتعلق بتقرير العضو السابق سلمان القريني وتقرير المنتخب الأولمبي وما هي أسباب عدم مناقشة التقارير رغم مطالبته بذلك عدة مرات.

كيفية التكليف
اختتم بخاري خطابه بالسؤال عن كيفية تكليف شركة ديلويت بوضع هيكلة للاتحاد دون علم مجلس الإدارة، إضافة إلى إهمال قرار مجلس الإدارة بتشكيل لجنة لدراسة هيكلة الأمانة العامة، مطالباً بضرورة الإفصاح عن التكلفة المالية التي تم صرفها لهذا العمل الذي قال عنه إنه أضحى حبيس الأدراج نظرا لعدم تفعيل قرارات المجلس.

الدافع الحقيقي
توقعت مصادر خاصة لـ"الرياضية" أن يكون الخلاف الناشب بين الاتحاد السعودي لكرة القدم والعضو الدكتور عبد اللطيف بخاري هو الدافع الحقيقي وراء التغريدات المسيئة التي نشرها على حسابه في مواقع التواصل الاجتماعي يوم الأحد الماضي، وحملت اتهام بالعمل على تمكين نادي الهلال في الفوز ببطولة دوري جميل للمحترفين.