|


تصفيات كاس العالم : مصر تسعى لاقتناص الصدارة امام الكونجو

القاهرة ـــ رويترز 05:03 | 2016.10.08
سيسعى منتخب مصر لتحقيق الفوز على مضيفه الكونجو عندما يلتقيان غدا في برازافيل ضمن الجولة الأولى لمنافسات المجموعة الخامسة بتصفيات كأس العالم 2018 بروسيا وذلك رغبة منه في تصدر مجموعته.
وارتفعت الروح المعنوية للاعبي منتخب مصر بعد تعادل غانا مع ضيفتها أوغندا أمس الجمعة في افتتاح مباريات المجموعة.
وأدت تلك النتيجة لأجواء من التفاؤل لدى مسؤولي كرة القدم المصرية حيث أكد هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري للقدم ان تعادل غانا وأوغندا نتيجة رائعة لمنتخب الفراعنة.
وأضاف أبو ريدة لرويترز "التعادل منحنا فرصة رائعة لنتصدر مجموعتنا منذ بداية التصفيات. سنعمل على تحقيق الفوز في مواجهة الكونجو."
"طالبت اللاعبين بعدم الاستهانة بالكونجو وعدم التفريط في الفرص التي يمنحها لنا المنافس."
في المقابل أكد الأرجنتيني هيكتور كوبر مدرب منتخب مصر انه ليس مندهشا من نتيجة لقاء الأمس.
واضاف في تصريحات للصحفيين المرافقين لبعثة المنتخب في برازافيل "لا اشعر بأي مفاجأة نتيجة تعادل الفريقين. هذا يؤكد ان كرة القدم لا تعترف سوى بالجهد وليس هناك منتخبات كبيرة في عالم اللعبة."
وتابع "لكنني لست مشغولا بنتائج الآخرين بقدر اهتمامي بفريقي وضرورة تحقيق نتيجة ايجابية في لقاء الأحد."
كما أبدى خالد عبد العزيز وزير الرياضة المصري سعادته بتعادل غانا مع أوغندا.
وقال عبد العزيز عبر حسابه الشخصي على فيسبوك "تعادل غانا مع أوغندا اكبر حافز لمنتخبنا قبل مواجهة الكونجو."
وأضاف "تعادل مفيد جدا لمنتخب مصر..وحافز كبير للاعبينا لبذل أقصى الجهد..بالتوفيق يا شباب."
وسيؤدي منتخب مصر تدريبه الأول والوحيد في العاصمة برازافيل اليوم السبت وسط مطالبات من الأرجنتيني كوبر للاعبيه بعدم الالتفات لنتيجة لقاء غانا أمس والتركيز على لقاء الغد.
وسيسعى كوبر من خلال التدريب الأخير للاستقرار على التشكيلة المرشحة لخوض المباراة والتي تتركز فيها المنافسة بين المخضرم عصام الحضري (43 عاما) والشاب احمد الشناوي على مركز حراسة المرمى بينما من المرجح ان يضم خط الدفاع احمد فتحي ومحمد عبد الشافي وعلي جبر وإسلام جمال.
وسيضم خط الوسط طارق حامد ومحمد النني وعبد الله السعيد ومحمود حسن (تريزيجية) بينما سيتم الدفع بالثنائي محمد صلاح وباسم مرسي في الهجوم.