> مقالات

حمد الشغرود
قرار كحد السيف
2011-08-26



قرار الرئيس العام لرعاية الشباب الأمير نواف بن فيصل مؤخرا باعتماد هبوط فريق الوحدة لمصاف أندية الدرجة الأولى نزل كحد السيف على جماهير فريق الوحدة التي تقف حالياً في طريق تائهة بين من تصدق، هل تذهب خلف إدارة ناديها أو تقف في صف محامي النادي أم يقفون ضد الجميع ويجابهون تيار الحقيقة الذي وقع عليهم شديداً كالسهام في هذا الموقف،
من خلال المشهد الرياضي والذي أوقعت به إدارة نادي الوحدة بتصرفاتها وأفعالها فريقها لمصاف أندية الأولى! لا أعتقد أن هناك مشجعاً يختلف مع الآخر في رغبة وحيدة تجمعهما بإدارة نادي جديدة تنتشل الفكر الذي أوصل فريقهم لهذا الحال الذي لا يرضي جميع المنتسبين للأوساط الرياضية من مسؤولين وإعلاميين، نعم المرحلة المقبلة التي ستمر على فريق الوحدة لا بد وأن تشهد قدوم فكر شاب مميز ينتشل النادي مما هو فيه، ويبعد عنه من كانوا سبباً فيما وصل إليه، فالنادي يمتلك مواهب عديدة من لاعبين ناشئين وشباب ينقصهم فقط من يوجههم للطريق الصحيح ليخرج لنا في المستقبل القريب فريق الوحدة بأكثر من ناصر الشمراني وأسامة هوساوي ومختار فلاته والذين قدمتهم لنا إدارات الوحدة المتعاقبة والتي كانت بالفعل تعمل للنادي ولرفعته ولبقائه مع الكبار وفقط بين الكبار.

تأثير نور
تبقى أيام نستطيع أن نقدر عدد ساعاتها ودقائقها وينطلق أول لقاءات منتخبنا الوطني أمام عمان في تصفيات كأس العالم وما زال البعض فرحاً باستبعاد القائد السابق للمنتخب محمد نور وآخر مستفسراً عن السبب خلف الإبعاد وآخر مستنكرا هذا الفعل الغريب من المدرب ريكارد وأنا أقف قريبا منهم وبعيدا عنهم في الوقت نفسه، معتقدا أن تواجد لاعب دولي بحجم محمد نور في صفوف منتخبي الوطني لن يكون عديم الفائدة للمنتخب، بل سيكون إضافة كبيرة خصوصا في هذه المرحلة والتي نحتاج خلالها للاتزان فقط ولا غيره مطلباً حقيقياً لنا، لذلك أرى أن غيابه سيؤثر، ولكن أتمنى ألا يكون التأثير كبيرا.