> مقالات

سعود المغيري
أم رقيبة هذه الأيام
2008-12-06



استطاع الأمير مشعل بن عبدالعزيز بنظرته الثاقبة وأصالته الرفيعة وحرصه على إحياء التراث ورعايته الدائمة لمهرجان الملك عبدالعزيز لمزايين الإبل والعمل المنظم بدقة متناهية أن يجعل من منطقة أم رقيبة مدينة متكاملة ومنطقة سياحية قل أن تجد مثيلاً لها في جميع أنحاء العالم.
وأصبحت مكاناً يتهافت عليه مواطنو المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، كما أنها سبب رئيسي للاعتناء بالإبل والحرص على تنقية سلالاتها وامتلاك أفضلها مما كان له الأثر في تكريم هذا المخلوق المعجزة الذي كرمه الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم.. فكل الشكر للأمير مشعل بن عبدالعزيز على هذا الجهد، سائلا الله عز وجل أن يحفظه ذخراً للوطن بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير سلطان بن عبدالعزيز.
والذي يزور منطقة أم رقيبة هذه الأيام وكأنه يمر بمدينة متكاملة فيها جميع الخدمات الأمنية والطبية يستمتع الزائر فيها بأجمل الأوقات والتي يقضيها بين عروض الإبل والاطلاع على أفضلها والاستماع إلى الندوات والمحاضرات الدينية إلى جانب التسوق في الأسواق الشعبية والتراثية، كما يقضي وقته في زيارة المخيمات المنصوبة هناك والتي تعبر عن الأخوة والمحبة والكرم والمروءة والشهامة وجميع مكارم الأخلاق. كما أن الزيارة فرصة للتعرف عن قرب على صفات الإبل ووسومها وسلالاتها ومرابعها وأهلها وطريقة المحافظة عليها .
ويأتي وقت مهرجان الملك عبدالعزيز لمزايين الإبل في أم رقية بشكل مناسب لجميع فئات المجتمع خاصة أنه يأتي في إجازة عيد الأضحى المبارك إلى جانب اعتدال الجو وميل الأرض للإخضرار بعد أمطار الخير والبركة التي هطلت مؤخراً على جميع المناطق السعودية حيث أصبحت الفرصة سانحة للجميع للاستماع بهذه الأجواء الربيعية والتراثية.
فروسيات
ــ كل التحية والتقدير لرجال الحرس الوطني على ما يبذلونه من جهد في التنظيم بميدان الملك عبدالعزيز بالجنادرية وتعاملهم الراقي مع الحضور والجمهور والذي ينم عن أخلاقهم العالية وتدريبهم الراقي .
ــ كل الشكر والتقدير للجنة المنظمة لمهرجان الملك عبدالعزيز لمزايين الإبل على ما يبذلونه من جهد في تنظيم المهرجان وتعاونهم الدائم مع وسائل الإعلام .
ــ تكتيك السباقات يحتاج للكثير من الخبرة والفطنة مما يكون له دور في كسب التحدي.
ــ كل التوفيق لفرساننا في قفز الحواجز في مسيرتهم في مراحل الدوري العربي للفروسية.
ــ شهدت أم رقيبة خلال الأيام الماضية صفقات بيع للإبل الطيبة والعريقة وهذه كلها من بركات مهرجان الملك عبدالعزيز لمزايين الإبل.
ــ مهما عمل مالك الإبل من دعاية لكثير من إبله إلا أن ملاك الإبل الآخرين دائماً لهم نظرة ثاقبة لمستوى الفحل أو الناقة أو البكرة أو القعود المعروض ولا يصح إلا الصحيح .
ــ كثير من الشعراء تغنوا هذه الأيام بعروض الإبل في أم رقيبة ونالت قصائدهم وشيلاتهم استحسان الجميع.
وقفة:
إجازة سعيدة للجميع وحج مقبول وسعي مشكور.. ودام عزك يا وطن .. وكل عام والجميع بألف خير.