> مقالات

عادل الدحيلان
المؤتمرات الصحفية تفضح المدربين
2011-11-21



تبقى المؤتمرات الصحفية مكاناً يتحدث فيه المدرب عن أحداث المباراة بجانب الإجابة عن بعض أسئلة الصحفيين، والحقيقة أن التبريرات التي يسوقها بعض المدربين تكون مقنعة من خلال بعض الإجابات وبعض المدربين يفشلون في الحديث عن فريقهم.
ويملك المدربون الأجانب المشاركون في مثل هذه المؤتمرات الذكاء الكافي للأحاديث في مثل هذه المواقع، وبحكم أن المؤتمر الصحفي هو أحد أشكال الحديث الصحفي نجد بأن مدرب هجر البرازيلي باترسيو غير مقنع من خلال حديثه في بعض المباريات، حيث تجد التبريرات أمام واقع للأسف سيئ جدا من خلال فقدان الثقة في كثير من المباريات ولم يسجل أي إضافة جديدة للفريق رغم وجود بعض الإمكانيات الجيدة، والحقيقة أن المؤتمرات الصحفية التي تخص مدرب هجر تكشف مدى عدم قدرة المدرب على قيادة فريقه لزرع الثقة من جديد داخل نفوس اللاعبين، وقد تابعت الجماهير الهجراوية مدى الأخطاء التي وقع فيها الفريق أمام الأهلي، حيث نجد أن الفريق منزوع الثقة في التمرير وعدم القدرة في بناء الهجمة بجانب المغامرة التي تحسب بمشاركة اللاعب عواد العتيبي وخروجه بعد عدة دقائق مما يؤكد عدم اكتمال شفائه من الإصابة حيث خسر تبديلا هاما،وإذا كان الفريق يمر بمرحلة خطيرة من خلال خسارة كانت متوقعة أمام الأهلي بحكم أن الفريق ليست لديه حلول كثيرة في الضغط على الخصم, وفي المقابل لم تكن المؤتمرات الصحفية التي عقدها المدرب البرازيلي باترسيو توازي العطاءات التي يؤديها الفريق، وهناك فرق شاسع بين ما يقوله وبين استمرار الفريق في أخطائه التي تعتبر بدائية جدا, وأتصور أن المؤتمرات الصحفية التي تعتبر قفزة جميلة في دوري زين تفضح بعض المدربين من خلال بعض التبريرات غير المنطقية.