> مقالات

فواز القبلان
البطولة المذهلة
2009-02-27



الشباب كان محظوظا بالوصول لكأس ولي العهد من خلال اللقاءات التي خاضها مقارنة بطريق الهلال الوعر من خلال لقاء غريمه التقليدي النصر، وسوف تكون أصعب مواجهة يخوضها الفريق الشبابي منذ انطلاق البطولة أمام الهلال في النهائي المرتقب ومن واقع رؤية فنية يعتبر الهلال هو الأفضل والأقرب بشرط أن يتعامل أفراده مع مباراة الشباب كما يتعاملون مع مباراة النصر، والهلال يعيش نشوة فوز وارتقاء فني مذهل، وهذا كله يعود لارتفاع مستوى أجانبه وانسجامهم مع الفريق ووجود بديل في مستوى الأساسي وارتفاع مستوى اللياقة لدى أفراد الفريق.. وعندما ذكرت مستوى أجانب الفريق الهلالي أعني أن لهم أفضلية مطلقة مقارنة بأجانب الفريق الشبابي الذي لم يوفق هذا الموسم بأجانبه كما كان في السابق.. الهلال متطور جدا وهو تدرج حتى وصل إلى القمة في كل شيء ولم يبق له إلا مرحلة الحسم التي تبقى صعبة إذا لم يعط الفريق الشبابي حقه.
ـ الشباب يوجد فيه عناصر ممتازة ومتجانسة لكن لم تكن في نفس مستوى العام الماضي، وحتى مستوى الأجانب لم يرتق للمستوى المأمول مقارنة بالمبالغ التي دفعت لهم.. الشباب سوف يدخل النهائي بدون ضغوط نفسية بل وإدارته تعرف كيف تتعامل مع مثل هذه الظروف، وشخصيا أعتبر أفضل إدارتين في الأندية السعودية لهذا الموسم هما إدارتي الهلال والشباب لأن عملهما احترافي بحت.
ـ الآن يبقى الدور الأكبر هو على الجماهير التي سوف تحضر لأرض الملعب وكذلك الجماهير التي خلف الشاشة بأن يكون التشجيع حضارياً لا يسوده تعصب أو بعد عن الروح الإسلامية التي تحث على المنافسة الشريفة التي تخدم شباب هذه الأمة بكل ما ينفعها.
ـ بالتوفيق للشباب والهلال ونتمنى أن نشاهد متعة كروية وسهرة تليق بسمعة الفريقين. قبل أن أختم أتمنى أن نقرأ لنجوم الفريقين شيئا إيجابيا للجماهير ودعوة لنبذ التعصب والتحلي بالأخلاق الطيبة.
الطائي مستقر
من خلال واقع النتائج الأخيرة لنادي الطائي نقرأ هذا الواقع بأنه مستقر على كافة الأصعدة حاليا، وسبق أن أشرت إلى أن الاستقرار الشرفي مطلب مهم جدا ومن بعده يأتي الاستقرار الفني.. الجميل أن لغة الفشل والبحث عن الأخطاء من البعض بدأت تندثر ويتجاهلها الجمهور الذي اتضحت الصورة له بشكل كامل، ووقف خلف هذه الإدارة التي تسعى إلى خدمة الطائي بعيداً عن الحسابات الشخصية التي أضرت بالفريق سابقا، وجميل أن نقرأ لرئيس الطائي الحالي دعوات للحضور للنادي دون استثناء ومناقشة الصغير قبل الكبير، وكنت أتمنى أن يقابل هذه التصاريح ود ووفاء للكيان إذا كان البعض يسعى للطائي. أعود إلى ترتيب الطائي في الدوري والذي يبعث نوعاً من الارتياح لمحبيه حاليا، والذي أتمناه من إدارة الطائي أن تشدد على اللاعبين ومن خلفهم الجماهير بأن الصعود ليس مطلباً حاليا بل الاستقرار وعودة الوفاق للطائيين هو الأهم.. ولنا عودة والله من وراء القصد.