> مقالات

محمد شنوان العنزي
سماجة المزح
2009-01-01



لا أحد ينكر دور شاشة mbc الرائد في الوطن العربي، وذلك من خلال تقديمها وجبة إعلامية دسمة، ودسمة جداً للأسرة العربية بقالب محافظ يتناسب تماماً مع عاداتنا وتقاليدنا العربية، ولأن الرياضة مغرية والمدرج الرياضي يستقطب شريحة كبيرة من الشباب، قدمت mbc برنامجها الناجح (صدى الملاعب) في دورات مختلفة، حيث البداية كانت مع الزميل محمد الشهري ببرنامج أسبوعي حقق نجاحات متتالية، حتى تحول قبل عامين تقريباً إلى برنامج يومي يقدمه الزميل مصطفى الآغا بشكل جميل ورائع، بجهد واضح وصريح لمراسل البرنامج في السعودية الزميل ماجد التويجري.
مصطفى الآغا مذيع جيد ومرح وله (استايل) خاص يميزه ولا اختلاف حول ذلك، ولكن يبدو أنه خلال الأشهر الماضية لم يعد يفرق بين برنامج مهم عبر شاشة مهمة تحظى بنسبة مشاهدة عالية، وبين جلسته مع أصدقائه بالمقاهي فاختلط الحابل وأصبح يمرر خلال البرنامج العديد من الألفاظ والتعليقات والتقليعات التي لا تتناسب إطلاقاً مع رصانة mbc وخطها الثابت منذ أن أطلقت!.
لست ضد المرح ولست ضد الآغا بل العكس يمتلك أسلوباً جيداً وجديداً، ولكن قال العرب قديماً (الإكثار من الشيء سماجة).. ومزاح الآغا على الهواء ودخوله في قضايا خاصة بضيوفه بدأ يكثر فهل يتنبه لذلك؟.. أتمنى.