> مقالات

نايل الحربي
جيريتس (خبص) و الوعد (السبت)
2010-04-22



قد يكون الوضع اليوم يختلف كليا عن الأوضاع التي عاشها الهلاليون عقب نهاية مباراة فريقه مع النصر في ذهاب نصف نهائي كأس الأبطال لمعالجة الأسباب الحقيقية وراء خروج فريقهم خاسرا نتيجة الشوط الثاني (2-3) , قد يكون للحكم المونديالي خليل جلال دور في تقليص النتيجة بقراراته الخاطئة ولكن أجزم بأن مدرب الهلال جيريتس يتحمل الجزء الأكبر في نهاية المباراة بنتيجة (5-3) لمصلحة الهلال عقب أن انتهى الشوط الأول بثلاثية زرقاء نظيفة من خلال ماعمد مدرب الهلال لإجرائه في الشوط الثاني الذي يقال عنه بأنه شوط المدربين ليؤكد من جديد أن مدرب النصر ديسلفا نجح والبلجيكي خسر كالعادة ليعيد حكايته التي اشتهر عنها خلال تدريبه فريق مارسيليا الفرنسي والتي تتمثل في عدم قدرته على قراءة المباراة بشكل جيد , وسيكون في محك قوي خلال مواجهة الثاني من مايو حينما يفقد سامي الجابر الذي سيكون بعيدا عن دكة الاحتياط لإيقافه , حقيقة لم يأت البلجيكي بشيء جديد فطرقه الفنية معروفة سلفا ولم أراهن في يوم من الأيام عليه مثل الروماني كوزمين أو حتى البرتغالي بسيرو لأنه لايصلح لفريق مثل الهلال المكتمل في كل شيء (إدارة - أعضاء شرف - لاعبون - جماهير) , وسيؤكد المدرب يوم السبت الموافق 13- نوفمبر المقبل أنه لايصلح للفريق رغم أن الأخبار الواردة من المغرب تؤكد أن المدرب جيريتس لن يستمر مع الهلال حتى ذلك الموعد ويونيو “ جاي وراح نشوف”.
خذوها مني
يتردد بالخفاء أن قرارا يطبخ على نار هادئة يتمثل في حل اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات واختيار رئيس جديد للجنة وأعضاء آخرين , وأقوال أخرى تقول إن رئيس اللجنة سوف يقدم استقالته وسيلحقه الأمين العام بالاستقالة , أحدهم عقب أن سمع تلك الأخبار أخذ يردد “ وش يفيد الكحل في عين الضرير”