2018-11-05 | 00:54

المدير الفني للمنتخبات السنية السعودية يكشف أسرار الإنجاز الآسيوي
الأحمدي: نستحق الكأس

الأحمدي: نستحق الكأس
حوار: مازن العسرج
         

لم يكن الإنجاز السعودي والمتمثل في تحقيق لقب كأس آسيا تحت 19 عاماً أمس إثر فوز الأخضر على كوريا 2ـ1 في المباراة النهائية التي جمعتهما على ملعب باكانساري في مدينة بوجور الإندونيسية مقتصراً على عمل الجهاز الفني بقيادة خالد العطوي مدرب المنتخب بل كان هناك نجوم خلف هذا الإنجاز من أجهزة فنية وإدارية شاركت في رسم طريق الإنجاز السعودي نحو اللقب القاري.
بندر الأحمدي المشرف الفني على الفئات السنية للمنتخبات السعودية تحدث لـ"الرياضية" مباشرة من إندونيسيا بعد الفوز باللقب عن أسرار هذا الإنجاز والمرحلة المقبلة للأخضر الشاب، كما تطرق إلى عمل الفئات السنية للمنتخبات السعودية التي توقع لها أن تواصل العطاء نفسه الذي ظهر به الأخضر الشاب في بطولة آسيا.

01
مبارك لكم هذا الإنجاز؟
الحمد لله مبارك للمملكة العربية السعودية ممثلة في حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي العهد والقيادة الرياضية بقيادة المستشار تركي آل الشيخ واتحاد القدم والأجهزة الفنية والإدارية.
02
كيف رأيت تحقيق الأخضر هذا اللقب؟
الحمد لله إنجاز كبير والمنتخب لم يقصر من جهاز فني وإداري ولاعبين قاموا بدورهم على أكمل وجه حتى تحقق هذا اللقب الغالي والمهم في هذا التوقيت للكرة السعودية التي تعيش أفضل أيامها من دعم غير مسبوق من قبل قيادتنا الحكيمة والرياضية.
03
كيف شاهدت أداء المنتخب
في البطولة؟
البطولة مستواها قوي للغاية واللاعبون كانوا على قدر من المسؤولية والمنتخب ظهر بصورة فنية مثالية إذ قدم مباريات كبيرة حقق بها الانتصارات المقرونة بالمستوى المميز وتجاوز منتخبات كبيرة وعريقة كالصين وأستراليا واليابان وكوريا الجنوبية لذلك استحق أن يتوج باللقب الذي حققه عن جدارة واستحقاق.
04
ماذا عن مستواه الفني؟
الأخضر ظهر بشخصية قوية ومميزه أجبرت الجميع على احترامه ولنا في السيطرة على مجريات المباريات التي خاضها أكبر مثال على قوة المنتخب السعودي في البطولة والعمل الفني الكبير المقدم من المدرب خالد العطوي.
05
ما الدور الذي فعلته بصفتك مشرفاً فنياً على الفئات السنية للمنتخب؟
لست وحدي من يقوم بعمل فني مساعد للمنتخب نحن طاقم فني عملنا جميعاً على مساعدة الجهاز الفني الرئيس في المنتخب من خلال الدعم والمساندة وتقديم المعلومات عن المنتخبات الأخرى والمشورة للجهاز الفني الذي يستحق أن يفوز بهذه البطولة.
06
من هو الطاقم الفني؟
يتكون من 4 مدربين سعوديين وعلى مستوى عالٍ من الكفاءة وهم خالد المالكي وعلي الزبيدي ومحمد القضيب وأنا بندر الأحمدي، والحمد لله أن نتائج عملنا أثمرت عن فوز الأخضر باللقب الآسيوي وعملنا ليس مقتصراً على الأخضر الشاب، بل نقوم بعمل على جميع الفئات السنية من خلال وضع الخطط والبرامج والتعاون مع الأجهزة الفنية السعودية التي تقوم بعملها على أكمل وجه، ولله الحمد نحن نحظى بدعم كبير وغير مسبوق من المستشار تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة الذي أعطانا الضوء الأخضر للعمل إضافة إلى حمزة إدريس المشرف على الفئات السنية للمنتخبات السعودية واتحاد القدم السابق والحالي.
07
من لفت انتباهك من لاعبي المنتخب الحاليين في البطولة؟
لا يوجد لاعب بعينه فالكل نجوم وقدموا مستوى مميزاً ولافتاً، ولدينا في كل مركز لاعب مميز وشخصية هذا المنتخب ستشاهدونها بإذن الله في الأولمبي والناشئين خلال المرحلة المقبلة وهذه خطة وهوية جديدة للكرة السعودية نسعى لتطبيقها في الفترة المقبلة وهي أن نقدم منتخبات تلعب كرة جماعية ومميزة.
08
هل وجدتم الدعم اللازم لتقديم هذا الفكرة؟
نعم المستشار تركي آل الشيخ لم يقصر معنا وأعطانا الضوء الأخضر لتقديم كل ما نريد من أفكار نود تطبيقها بصفتنا مدربين سعوديين وبإذن الله نكون على قدر المسؤولية التي وضعت على عاتقنا ونحقق أفضل الإنجازات للكرة السعودية.
09
بصفتك محللاً فنياً سابقاً كيف شاهدت أداء المنتخب وإلى أين سيصل بعد كأس آسيا؟
هذا المنتخب ستشاهدون له حضوراً فنياً مميزاً بإذن الله في كأس العالم المقبلة في بولندا 2019 م وسنحتفل اليوم وغداَ سنبدأ العمل على إعداد هذا المحفل العالمي الكبير.
10
علمت أن هذا المنتخب تم إعداده منذ فترة طويلة للبطولة.. حدثني عن مراحل الإعداد؟
صحيح.. هذا المنتخب عملت له خطة تجاوزت الـ6 أشهر للبطولة من خلال مجموعة من المعسكرات التي وصلت إلى 4 مراحل تخللتها مباريات قوية مع منتخبات كبيرة والحمد لله أن نتائج هذا العمل أتت بثمارها ونجح الأخضر في خطف لقب كأس آسيا.
11
كيف سنحافظ على هؤلاء النجوم؟
لدينا خطة عمل خلال المرحلة المقبلة ومنذ تحقيق التأهل إلى كأس العالم وضعنا الخطوط العريضة لتجهيزهم للمرحلة المقبلة للمشاركة مع المنتخب الأولمبي وعند العودة إلى أرض الوطن ستكون هناك عدة اجتماعات للعمل على ذلك وبإذن الله سيكون لهم حضور مختلف في نهائيات كأس العالم المقبلة إضافة إلى حضورهم مع المنتخب الأول.
12
كم تتوقع من لاعبي الجيل الحالي أن يكونوا في المنتخب الأول؟
من دون تحديد أسماء لكن على الأقل ستشاهدون 10 لاعبين يصلون للمنتخب الأول وسيشاركون في مونديال 2022 بإذن الله.
13
هل يحظى هذا المنتخب بمتابعة من قبل المدرب خوان أنطونيو بيتزي مدرب المنتخب الأول؟
نعم ومساعدو المدرب بيتزي حضروا منذ انطلاقة البطولة وحرصوا على تدوين جميع معلوماتهم عن المنتخب وأبرز اللاعبين فيه.
14
هل لمست أنه وقع الاختيار
على أحد اللاعبين للمشاركة
في نهائيات آسيا يناير المقبل
في الإمارات؟
لا أملك معلومات عن ذلك، لكن بكل تأكيد أن بيتزي وصلته المعلومات وشاهد أداء اللاعبين وجيلنا الحالي لديه مجموعة من اللاعبين المميزين والقادرين على المشاركة في البطولة الآسيوية المقبلة للكبار.
15
أين كانت تكمن صعوبة البطولة الحالية لمنتخب الشباب؟
كل المباريات كانت صعبة، لكن المباراة النهائية كانت هي الأصعب وليس لقوة المنتخب الكوري مع كامل التقدير لهم، فمنتخبنا قوي جداً وكان الأفضل في البطولة، بل لحساسية المباراة النهائية وصعوبتها.
16
لكن المنتخب غاب في الشوط الثاني وتعرض لظروف عدة من تراجع مستوى اللاعبين والإصابات وضغط الكوريين.. ألم تخشوا ضياع اللقب؟
صدقني كانت لدينا ثقة كبيرة في اللاعبين ومنذ ليلة المباراة أكدنا للاعبين ثقتنا بهم وقدرتهم على تحقيق اللقب الآسيوي.
17
ما سر تميز هذا المنتخب؟
الروح القتالية والعمل الجماعي الكامل للبعثة من بداية البطولة حتى النهاية.
18
ما رأيك في عمل خالد العطوي المدرب السعودي؟
العطوي يحمل فكراً ومنهجية وحسن إدارة المباريات، وهو مدرب مميز ولديه نظرة في الاختيارات وتطوير إمكانات اللاعب، وأهم ما يميزه عن بقية المدربين أنه من المدربين الذين نتوقع لهم أن يحققوا إنجازات أكبر للكرة السعودية.
19
متى شعرتم بأن البطولة سعودية؟
منذ بداية عمل إدارة المنتخب بقيادة عمر الغامدي وإبراهيم عسيري لأنهم وضعوا الانضباط في المنتخب وهذا كان له دور كبير، فتهيئة اللاعبين بشكل مثالي وحفزهم لتحقيق البطولة، والانضباط هي الأساس في تحقيق أي نجاح وبالتحديد في كرة القدم.
20
كثيرون يخشون أن لا يستمر نجاح هذا المنتخب؟
لا تقلقوا فلدينا خطة عمل وبإذن الله هذا العمل معمم على جميع المنتخبات في الفئات السنية وهي الأساس ولدينا المنتخب الأولمبي يستعد لتصفيات أولمبياد طوكيو المقبلة إضافة إلى منتخب الناشئين الذي يستعد لخوض التصفيات الأولية لنهائيات آسيا ومن أهدافنا زيادة العمر التدريبي للاعب السعودي وعلى إثره شكلنا منتخبات تحت 14,12,10 وذلك من أجل أن يصل اللاعب إلى منتخب الشباب وهو يملك خبرة تصل إلى 8 أعوام تقريباً وهذه المنتخبات التي نعدها لتكون جاهزة للمشاركة في المنتخبات الوطنية.
21
أخيراً.. المساحة لك؟
الكرة السعودية مقبلة على عمل مختلف وإنجازات كبيرة بحول الله، فنحن نعمل على تحقيق الأفضل والتوفيق بيد الله، لا ننتظر منكم سوى الدعم للمواهب الجديدة للكرة السعودية.