2018-11-19 | 22:22

الإصابات تجبر خيسوس على الخطة «B»

الإصابات  تجبر خيسوس على الخطة «B»
الرياض- عاصم محي الدين
         

أربكت الفترة العلاجية والتأهيلية التي يحتاج إليها ياسر الشهراني لاعب فريق الهلال للعلاج والتأهيل، البرتغالي خورخي خيسوس مدرب الفريق، ولاسيما أن اللاعب يُعد من العناصر الأساسية التي يعتمد عليها المدرب.
وظهر الشهراني في كثير من المباريات التي خاضها مع الفريق سواء محلياً أو على المستوى العربي كأحد مفاتيح اللعب للبرتغالي خيسوس، إذ يعول عليه في نهجه التكتيكي بدعم الهجوم من الأطراف، وتهيئية الفرص أمام المهاجمين داخل منطقة جزاء الخصم.
ويبدو أن البرتغالي سيغيًر كثيراً في فكره ونهجه التكتيكي بسبب الإصابات التي حلت بمفاتيح لعبه وسيعتمد على خطط بديلة بدءاً بالإماراتي عبد الرحمن عموري للإصابة بقطع في الرباط الصليبي، ثم إصابة سالم الدوسري متوسط الميدان الهجومي واستبعاده من المنتخب السعودي.
وأعلن نادي الهلال اليوم خضوع ياسر الشهراني لاعب الفريق الأول لكرة القدم لبرنامج تأهيلي تتراوح مدته مابين 3 إلى 4 أسابيع بعد الإصابة التي ألمت به ، مما يعني غيابه عن ديربي الرياض أمام النصر في الجولة 12 من الدوري المحلي.
وظلت الإصابات تلاحق لاعبي الهلال منذ بداية الموسم فما كاد لاعب يعود من إصابة كما هو الحال مع نواف العابد الذي عاد قبل يومين من غياب امتد لـ3 أشهر إلا ولحقت الإصابات بلاعبين آخرين.
ولا يزال خيسوس في انتظار اكتمال شفاء وتأهيل مهاجمه مختار فلاتة والسوري عمر خربين الذي تعرض للإصابة في الركبة مع منتخب بلاده وبينما بلغ عبد الله الحافظ، مدافع فريق الهلال الأول لكرة القدم، مرحلة متقدمة من الجاهزية البدنية بعد مشاركته مع الفريق للمرة الاولى مع الشباب أخيرا، و التي أعقبت عملية الرباط الصليبي، لم تتحدد عودة عبد الملك الخيبري لاعب المحور، الذي عاودته آلام الساق مجددًا ولا يزال تحت العلاج.