2019-01-09 | 22:55

بيتزي.. هزم كتيبة بيونجيانج.. فأحبه السعوديون

بيتزي.. هزم كتيبة بيونجيانج.. فأحبه السعوديون
الرياض – عبدالرحمن عابد
مشاركة الخبر      

كانت إجابة راقية ومقنعة من مدرب السعودية بيتزي، وهو يؤكد للصحافيين عقب مباراة السعودية وكوريا الشمالية، أن عدم تفاعله مع الهجمات والأخطاء التحكيمية، يعود لطبيعة شخصيته الهادئة، وعندما انتهى المؤتمر خلع نظارته مبتسماً وغادر القاعة.

هزم المدرب الأرجنتيني كتيبة بيونجيانج «4-صفر»، ولكنه تسلل أيضاً إلى قلوب السعوديين، بعدما لعب الأخضر كرة قدم جذابة ورائعة خنقت الخصم، اعتمد فيها بيتزي على شبان مثل عبدالعزيز البيشي وعبدالرحمن غريب وحمدان الشمراني.

يحمل خوان أنطونيو بيتزي جنسيتين مزدوجتين «الأرجنتينية والإسبانية»، حيث ولد بمقاطعة سانتا في شمال الأرجنتين في منتصف 1968، وانطلقت مسيرته الكروية لاعباً مهاجماً مع فريق روزاريو سنترال، واحترف في إسبانيا مع فرق فالنسيا وبرشلونة وفياريال، بينما اعتزل كرة القدم في أواخر 2002.

يخفي خوان البالغ «50 عاماً»، حياته الشخصية عن وسائل الإعلام، إذ يفضل إبقاء زوجته كارولينا بعيدة عن الأنظار، بينما تشير مواقع لاتينية إلكترونية إلى أن الثنائي يحظيان بزواج سعيد ومستقرّ للغاية، برفقة 4 أبناء أولهم الإبن نيكولاس ومعه 3 شقيقات جميلات تاتيانا وأغوستينا وجيليرمينا.

يملك بيتزي متجراً لبيع منتجات الفروسية في مدينة برشلونة تحت اسم «تشاكراس ديل سوس»، حيث افتتحه في عام 2003، قبل الدخول في معمعة التدريب وحمل الحقائب والتنقل بين بلدان البيرو والمكسيك وتشيلي والأرجنتين، ووفقاً لمدونة إسبانية فإن أجره السنوي حالياً في السعودية قدره «5.9 مليون ريال».

أوقد الرجل الخمسيني شرارة الحماسة بين نجوم منتخب تشيلي منذ وصوله، وفاز معهم بكأس «كوبا أميركا 2017» ضد بلده الأرجنتين، وحينما غادر العاصمة سانتياغو باتجاه الرياض حظى بأمنيات الجميع خاصة أرتورو فيدال قبل افتتاح كأس العالم أمام روسيا، والذي اعترف وقتها بيتزي أنه يشعر بالخزي.

يرى بيتزي أن طموحه بلا حدود، وأن فلسفته تقوم على الاستحواذ والهجوم، ويتحدث غوارديولا عنه بقوله: «إنه صديق رائع، أتمنى له كل الحظ بالعالم»، وقال عنه فالدانو نجم الريال السابق: «كان أذكى لاعب عندي»، أما الإعلامي البريطاني سايمون لوي: «بيتزي ليس معتاداً على التصريحات اللاذعة مثل المدربين، إنه شخص جاد ومحب وواضح».