2019-02-03 | 02:04

الحارس الجزائري يروي الأسرار بعد تمديد عقده مع الاتفاق
مبولحي: المغمور أحرجني

مبولحي: المغمور أحرجني
حوار: وليد الصيعري
مشاركة الخبر      

أثبت الجزائري رايس مبولحي، حارس مرمى فريق الاتفاق الأول لكرة القدم، جدارته خلال الموسمين اللذين قضاهما مع النادي، الأمر الذي أقنع إدارة النادي بالتجديد معه مرتين، لينتهي عقده في 2020.
يُعد الاتفاقيون، مبولحي أكثر من مجرد حارس مرمى، فهو قائد داخل الملعب ومحرك للفريق ومصدر أمان، ويتضح تأثيره عندما يكون خارج القائمة، فهر نقطة ارتكاز كبيرة في تحسن نتائج الفريق، وابتعاده عن المنافسة على البقاء، فهو حارس موهوب، يتميز بالخبرة والهدوء والقدرة العالية على قراءة الكرات.
في حواره مع "الرياضية"، كشف مبولحي الكثير من الأمور الفنية لنادي الاتفاق، ونظرته المستقبلية لمشروع هذا النادي، مشدداً على أن الدوري السعودي هو الأقوى عربياً، وله الفضل في عودته إلى قائمة المنتخب الجزائري، مبيناً أنه ينوي البقاء فيه لأطول فترة ممكنة، بهدف كتابة قصة نجاحه في الدوري السعودي، فيما يلي التفاصيل.
01
في البداية حدثنا عن تجربتك في نادي الاتفاق؟
أنا سعيد بهذه التجربة مع نادي الاتفاق وسعيد أيضاً بثقتهم، قبل القدوم هنا لم أكن متخوفاً أبداً، كنت أعلم أن الدوري السعودي الأقوى في العالم العربي وأحاول أن أصنع مجداً لي هنا في السعودية، والاتفاق هو البيئة المناسبة لصناعة هذا المجد، ومتفائل بذلك، والآن أملك الفرصة على إكمال هذا الهدف، خاصة بعد تجديد عقدي مع الاتفاق قبل فترة قصيرة.
02
مستوى الاتفاق هذا الموسم متذبذب حيث بدأ قوياً ثم خسر 6 مباريات متتالية ومن ثم عاد إلى الانتصارات.. لماذا هذا التذبذب؟
الخسارة طبيعية في عالم كرة القدم، فهي دائما مبنية على فرضية الفوز والخسارة، لم نوفق في عدد من المباريات ولم نستطع الانتصار فيها مع أننا قدمنا مستويات مميزة، ولكن لا نوفق فيها، الأهم هو أننا عدنا للانتصارات وسنحاول أن نستمر في هذا المستوى، ولدينا الكثير من الوقت لأن نبرهن أننا الأفضل.
03
برأيك هل غيابك عن المشاركة مع الفريق بسبب الإصابة.. هل أثر على مستوى الفريق؟
لا أبداً، لدينا حراس مميزون مثل عبد الله الصالح والبحري والحايطي وهم بنفس مستوى مبولحي، لكن كما ذكرت سابقاً لم نوفق في تحقيق الانتصار في تلك المباريات، فريق الاتفاق فريق متكامل، وكل الموجودين في القائمة قادرون على اللعب، وخيارات المدرب دائما تكون صعبة في هذا الأمر.
04
في كل مباراة ينتصر فيها الاتفاق ترشح الجماهير مبولحي كأفضل لاعب في اللقاء على الرغم من أنه حارس مرمى وليس من يسجل الأهداف؟
الجماهير الاتفاقية هي من تحفزني داخل الملعب وأشكرها على وقفاتها معنا، دائماً أكون مركزاً داخل الملعب وأحاول أن أمنع دخول الأهداف وزملائي في المقدمة يسجلون وهذا ما يصنع الفوز، الفريق هو كتلة متكاملة لا يمكن أن يكون طرفاً هو صاحب الفضل في النتائج، ولا يمكن أن تتحقق النتائج الجيدة إلا إذا كان الفريق متكاملاً.
05
الكثير من الهجمات يتصدى لها مبولحي في كل مباراة ويمنع الخصم من تسجيل أهداف شبه محققة.. هل هنالك خلل في دفاع الاتفاق؟
لدينا مدافعون مميزون مثل أرياس والخيبري والربيعي وأحمد جمال والكل يجتهد، وكرة القدم لعبة جماعية، ففي حال الفوز كلنا من نصنع هذا الانتصار، وفي حال الخسارة الجميع يتحمل المسؤولية.
06
هل تعتقد أن الاتفاق قادر على العودة إلى تحقيق البطولات؟
أعلم أن الاتفاق ناد كبير وله إنجازات كبيرة وهذا الشيء يحفزنا لمضاعفة الجهد وتحقيق الانتصار في كل مباراة، الفريق الآن مميز وأغلبهم صغار في السن، نحتاج إلى الوقت فقط للاستقرار وسترون الاتفاق في المنصات، ولدينا فرصة لأن نفعل ذلك من خلال كأس خادم الحرمين الشريفين التي وصلنا فيها إلى الدور ربع النهائي.
07
شارة القيادة سحبت منك سابقاً مع الأوروجوياني ليوناردو راموس المدرب السابق، ومن ثم عادت مع الإسباني بيرناس.. لماذا هذا التدوير بينكم حول شارة القيادة؟
لا أهتم بشارة القيادة، الفريق لديه أكثر من قائد مثل السلوفاكي فيليب كيش واللاعب محمد الكويكبي والمهاجم هزاع الهزاع، فكلنا نحترم رأي المدرب ولا نهتم بهذه الأمور أبداً، وهي في النهاية قرارات إدارة يتخذها المدرب بحسب قناعاته.
08
قبل كل مباراة نرى مبولحي يجتمع مع اللاعبين ويتحدث معهم كأنه أحد أبناء هذا الفريق.. ماذا كنت تقول لهم؟
اللاعبون إخوة لي وكلنا متحمسون للفوز قبل كل مباراة، نحفز بعضنا بعضاً، وهذا ما نفعله دائماً ونتفق على ألا نخرج من الملعب إلا ونحن منتصرون.
09
وقعت عقد انتقال للاتفاق ومن ثم مددت عقدك إلى عام 2020.. ما الذي حصل بينك وبين الإدارة الاتفاقية؟
أنا مرتاح في الاتفاق ومؤمن بمشروع نادي الاتفاق للعودة وتحقيق البطولات، الإدارة الاتفاقية عرضت علي فكرة التمديد وأنا وافقت على ذلك وتربطني علاقة قوية مع جماهير الاتفاق وإدارته لذلك فضلت البقاء أطول فترة ممكنة هنا، ولو خيرت أن أنهي مشواري الرياضي في الاتفاق فلن أتردد، وهذا ما أنوي فعله.
10
هل كانت لديك عروض من أندية أخرى؟
عملي هو حارس مرمى في نادي الاتفاق وتركيزي منصب على تطوير أدائي في كل لقاء، لم أهتم بالعروض الأخرى لذلك عندما تحدثت معي الإدارة وافقت على الفور، كان البقاء في الاتفاق هو خياري الأول، ومن حسن حظي كان هذا خيار الاتفاقيين أيضا.
11
قبل قدومك إلى الاتفاق استبعدت من قائمة المننتخب الجزائري.. هل هنالك ظروف تسببت في إبعادك؟
عدة مدربين مروا على منتخب الجزائر وكل مدرب له رأيه الفني، أنا أحب بلدي وجاهز للمشاركة والدفاع عن ألوان علم بلدي عندما يعطوني الفرصة.
12
هل لنادي الاتفاق فضل في عودة مبولحي للمنتخب الجزائري؟
وجدت الفرصة في الاتفاق لإظهار إمكاناتي وقدرتي على اللعب، وحققنا نتائج إيجابية جعلت الجهاز الفني في المنتخب الجزائري يثقون في مبولحي مرة أخرى.
13
ما الفريق الذي تخشى مواجهته في الدوري السعودي؟
لا أهتم بكل الأندية، أهتم فقط بفريقي الاتفاق، طالما نحن نقدم مستويات مميزة ونكون في كامل تركيزنا لن يستطيع أي فريق زرع الخوف فينا.
14
ما أصعب مواجهة في الجولات الماضية؟
فريق القيصومة، كان فريقاً مغموراً وأقل من مستوانا ولكن لديهم لاعبون مميزون، ولهذا كان اللقاء معهم صعباً، وأحرجونا على الرغم من النتيجة الكبيرة التي فزنا بها.
15
هل هناك لاعبون في الدوري السعودي تعدهم مميزين؟
حدثني عن الاتفاق سأقول لك لدينا منجم من النجوم الواعدة أبرزهم الكويكبي والعبود وخيري السنين والحبيب وعلي هزازي، أما الأندية الأخرى فلا أهتم بهم.
16
ما الذي ستقدمه لنادي الاتفاق في المستقبل؟
أريد تحقيق الإنجازات، وأريد أن أكون جزءاً من تاريخ هذا النادي العريق، وأنهي قصة احترافي في الدوري السعودي بحكاية جميلة، وأنا أنوي ألا يكون عقدي الذي تم تجديده الأخير، وسأبقى لفترة أطول.