2019-02-04 | 23:35

مالك المجاهيم السعودي يعلن التحدي
الدوسري: الصياهد ليست نزهة

صورة التقطت أمس للدوسري
صورة التقطت أمس للدوسري
مشاركة الخبر      

يعد من ملَّاك الإبل السعوديين الذين حافظوا على السلالات.
المجمول بن سالم الدوسري، مالك "الفايه"، التقته "الرياضية"، فتحدث لنا عن تطوير شوط الفحل وإنتاجه، مبينًا أنه انتصار للمنتجين.
01
كيف شاهدت مهرجان الملك عبد العزيز للإبل في نسخته الثالثة؟
الأمور مبشرة بالخير، والمهرجان في كل نسخة يشهد تطويرًا كبيرًا، يلامس احتياجات الملَّاك، وهذا التطوير في شوط الفحل دليل على العمل التنظيمي الكبير، وأن مهرجان المؤسس يتجدد ويتطور كل عام.
02
شوط الفحل بحضور إنتاجه، هل تراه منصفًا؟
نعم، فالفحول أساس الإبل، وتتويجها في مهرجان الملك عبد العزيز دلالة قوية على قوة الفحل وإنتاجه بوجود فرديات في الأشواط المخصَّصة، ولا يمكن أن يقاس الفحل بجماله فقط، بل وبإنتاجه أيضًا.
03
كيف رأيت التنظيم خلال دخول منقيتك المهرجان أمس؟
وجدت تنظيمًا وتطويرًا كبيرين، ما سهَّل علينا المهمة، لكن لدي ملاحظة بسيطة، وهي ضرورة توفير احتياجات العمالة، فالمالك لا يُسمح له بعد دخول المنقية الشبوك الداخلية، ونحتاج إلى إيجاد مكتب مخصص لهذه الخدمات، وهي لا تؤثر في المهرجان.
04
ماذا عن حظوظ "الفايه" في المراكز المتقدمة؟
نحن لم نأتِ إلى الصياهد للتنزه، بل للتتويج بالمركز الأول، والسلام على راعي الحفل، وقد قدِمنا بحلال قوي جدًّا، وله إنجازات في مهرجان الظفرة، حيث حقق المراكز الأولى فيه، ويتبقَّى توفيق الله لنا.
05
المنتج، هل أصبح يرفض البيع بعد هذه الأشواط؟
نعم. المنتج قدَّم له المهرجان إغراءات لعدم البيع من خلال وجود جائزة مرتفعة، وأيضًا السلام على خادم الحرمين الشريفين.
06
ما رأيك في الاستعارة التي سمح بها المهرجان؟
من وجهة نظري، أضرَّت بالسوق والمالك، إذ سبق أن باعها وأخذ ثمنها، وأتمنى منعها في الموسم المقبل لتحريك الأسواق.