2019-03-14 | 23:20

الجاسر: سفر الأسرة إرهاق

الجاسر: 
سفر الأسرة إرهاق
الرياض ـ عبد الإله المرحوم
مشاركة الخبر      

يزخر السفر بفوائد عدة، وينطوي على قدر من التحديات. وتحمل ذاكرة المسافر ذكريات متنوعة، ذهاباً وعودة.
في هذا الحوار نقلب مع أحد الضيوف ذكرياته عن السفر، وضيفنا هذا الأسبوع البروفيسور فوزي فهد الجاسر جراح العظام واستشاري الإصابات الرياضية.
01
أول رحلة دولية في حياتك.. أين كانت الوجهة؟ وبرفقة من؟ وماذا تتذكر عنها؟
كانت إلى الولايات المتحدة لدراسة اللغة الإنجليزية، كنت بمفردي، وبقيت هناك 3 أشهر في الصيف ما زلت أتذكرها بكل تفاصيلها، فقد تعلمت فيها الكثير، وبالذات الاستقلالية والاعتماد على النفس.
02
بعض الناس يعشق السفر إلى درجة الإدمان.. ما السبب؟
لأن السفر فرصة للتخلص من ضغوط العمل والتفرغ للعائلة ومنحها كامل حقها من الاهتمام.
03
حينما تقطع تذكرة بغرض السياحة.. من تختار لمرافقتك؟
زوجتي أم فهد وابني فهد، خاصة في فترة الإجازات، أما الرحلات المرتبطة بالعمل فتكون قصيرة، وأفكر في من يضيف لي خلال هذه المهمة.
04
مدينة من العالم قررت ألا تعود إليها مرة أخرى.. ولماذا؟
جوهانسبرج في جنوب إفريقيا، قررت ألا أعود إليها، لعدم شعوري بالأمان فيها.
05
رحلة سفر حزينة وكئيبة.. ماذا حدث لك فيها؟
مع كثرة تنقلاتي، لا أتذكر رحلة حزينة وكئيبة.
06
أهم ما تحمله في حقيبة سفرك.. وأهم ما تعود به من رحلة سياحية؟
ما أحمله مصحف وسجادة صغيرة وجهاز "الآيباد"، وأهم ما أعود به الهدايا لعائلتي.
07
رحلة مع العائلة وأخرى مع الأصدقاء.. ما الفرق؟
مع العائلة تقع على عاتقي المسؤولية كاملة، وهو ما يكون مرهقاً في بعض الأحيان. مع الأصدقاء المسؤولية والإرهاق أقل. لكن أعتقد أن الكل يحتاج إلى تجربة النوعين من السفر، فلكل نوع متعته.