2019-04-30 | 22:35

الممثل المصري يكشف سر الابتعاد عن الغناء
إدوارد: عش الدبابير كله فوائد

صورة التقطت للممثل إدوارد متحدثاً للزميلة حنان الهمشري تصوير: عبد الله السويسي
صورة التقطت للممثل إدوارد متحدثاً للزميلة حنان الهمشري تصوير: عبد الله السويسي
حوار: حنان الهمشري
مشاركة الخبر      

حجز مكاناً مهماً داخل قلوب المشاهدين ببساطته الشديدة وخفة دمه وملامحه التي تشعرك بالألفة، إلا أنه وعلى الرغم من مسيرته الفنية الطويلة قاطع أدوار البطولة المطلقة، التي يعدها مسؤولية ويجب أن تكون عبر دور له بصمة.
الممثل المصري إدوارد كشف في حواره مع "الرياضية" تجربته الأخيرة في "عش الدبابير" وسر ابتعاده عن الغناء، وكيفية توفيقه بين مشاركته السينمائية والتلفزيونية.
01
لم أنت بعيد عن أدوار البطولة المطلقة على الرغم من أعمالك الكثيرة؟
تلقيت العديد من عروض البطولة المطلقة ولكنني اعتذرت عنها، لسبب رئيس وهو أنني لست في عجلة من أمري، فما زلت أنتظر العمل الجيد الذي يدفعني إلى ذلك، فالبطولة المطلقة مسؤولية وتحسب على الفنان.
02
حدثنا عن تجربتك في "عش الدبابير"؟
هي تجربة مفيدة ومليئة بالمغامرات، وتدور أحداثها في إطار من الإثارة والتشويق حول ثلاث فتيات يطلب منهن القيام بمهمة وطنية لمصلحة الدولة. والشخصية التي أقدمها في الفيلم جديدة عليّ تماماً.. والقصة كذلك إذ لم يتم طرح مثل هذه القضايا من قبل بهذا الشكل.
03
ألا ترى أن هذا الموضوع جرى تقديمه كثيراً على الشاشتين؟
أنا أتحدث عن طريقة تناول الموضوع وشكل طرحه، فهي مختلفة، فالسيناريست حمدي يوسف تناول الموضوع من زاوية مختلفة لم نرها من قبل على أي من الشاشتين. كما أن المخرج عادل الأعصر مخرج كبير وسجله السينمائي حافل بالأعمال الفنية المهمة.
04
كيف وجدت شخصيتك في الفيلم؟
أؤدي شخصية صاحب ملهى ليلي يتمتع بخفة الظل لكن كنا حريصين على ألا تخرج الشخصية عن الإطار العام للموضوع، لأننا إذا توجهنا بها للكوميديا المعتادة فسيؤثر ذلك على العمل بشكل سلبي، لذلك كان هناك توازن دقيق بين الكوميديا والجدية.
05
كيف كانت كواليس الفيلم خاصة مع رانيا يوسف؟
رانيا من الفنانات اللاتي تربطنا بهن علاقات أسرية، فهي صديقة مقربة جداً لزوجتي وهي فنانة تملك موهبة تمثيلية كبيرة وأدت دورها بعبقرية شديدة وإتقان، وبيننا كيمياء واضحة في العمل في كل المشاهد التي جمعتنا.
06
ماذا عن مشاركتك في "الأوضة الظلمة الصغيرة"؟
من حسن حظي مشاركتي لأكرم حسني في فيلمه الجديد، الذي أدي فيه دوراً رئيساً.. الفيلم يضم نخبة مميزة من الفنانين منهم اللبنانية نور وبيومي فؤاد ولبلبة وهو قصة وإخراج محمد سامي وسيناريو هشام هلال الذي أعده من المؤلفين الذين لديهم فلسفة ورسالة يرغب فى طرحهما من خلال عمل كوميدي خفيف.
07
بعد مشوار فني طويل هل ما زلت تتذكر أصعب أوقاتك؟
بالتأكيد فأنا أتذكرها جيداً، فبداياتي كانت مثل أي فنان يشق طريقه الفني، يمر أولاً بمرحلة الانتشار التي تكون أحياناً من دون مقابل. وبدايتي الحقيقية كانت في فيلم "كلام في الحب" فمن بعده توالت علي العروض وبدأت في المفاضلات بينها.
08
هل لديك متطلبات وشروط جديدة في مرحلتك الفنية حالياً؟
بالتأكيد كل مرحلة لها مستجداتها في الاختيار، منها الفكرة القوية، والشخصية الجديدة، وقبل ذلك الإنتاج، الذي أضمن من خلاله تقديم عمل ضخم بفريق عمل قوى، وأخيراً أن أتقاضى الأجر المناسب.
09
أنت أيضاً مطرب فلماذا ابتعدت عن الغناء؟
كان من الصعب التوفيق بين التمثيل والغناء، لكنني خلال هذه الفترة أحاول ذلك جاهداً من خلال فرقتي الخاصة "جيبسي".. وبالمناسبة قدمت أغنية جديدة في فيلم "عش الدبابير".
10
هل تهتم بنقد أعمالك الفنية؟
عندما أـسمع عن مقال مكتوب عن دور ما أديته أسعى لقراءته، ولكن ذلك ليس مع كل ناقد لأن هناك أقلاماً تحول النقد إلى تجريح، وفي المقابل هناك نقد بناء يهدف إلى تقويم الفنان وليس الحط منه.