2019-06-19 | 15:11

كرسي الرئاسة يقصي النصراويين من ساحة الأفراح

كرسي الرئاسة يقصي النصراويين من ساحة الأفراح
الرياض - إبراهيم الحمدان
مشاركة الخبر      

قبل 32 يوماً احتشد 60 ألف نصراوياً لمساندة فريقهم في مباراة التتويج بلقب دوري محمد بن سلمان للمحترفين، وربما لم يكن أقل المتفائلين منهم يعتد أن تتوقف أفراح الذهب على بعد شهر واحد فقط وعليه مايزيد قليلاً، إذ تبدلت الأحوال النصراوية، وانتقل الحال من أقاصي الفرح إلى أقاصي القلق.
قلق يدور في البيت الأصفر بعد العزوف عن الترشح إلى كرسي الرئاسة، وبعد ذلك سلسلة الاعتذارات من المتداولة أسماؤهم للترشح، ومن ثم ابتعاد الرئيس سعود السويلم عن مجال الاستمرار في منصبه، وبالتالي مرور فترتين بأجمالي ستة أيام من دون تقدم إل مرشح للرئاسة، وتقدم عضو واحد فقط وهو سعد الحارثي .
بين ليلة وضحاها بات نادي النصر الوحيد بين أقرانه في مسابقة الدوري من دون رئيس، ومجلس إدارة، بعد أن بدا أنه الأكثر ثباتاً في سباق الاستقرار بعد نهاية مثالية للموسم الفائت، ولكن سرعان ماتأخر في السباق في إطار التحضيرات للموسم الجديد.