2019-07-02 | 23:03

الممثل المصري يكشف كواليس سجن العقرب.. ويرفض مغادرة التلفزيون
كرارة: نقلنا «كازبلانكا» إلى القاهرة

كرارة:
نقلنا «كازبلانكا» إلى القاهرة
حوار: حنان الهمشري
مشاركة الخبر      

تميز أمير كرارة الممثل المصري عن نجوم جيله بنجاح أعماله على الشاشتين الكبيرة والصغيرة.. واستطاع بقدرته على التنوع أن يصعد سلم الشهرة بسرعة ليلحق بقطار النجوم الكبار.
وكشف لـ"الرياضية" ، كواليس "كازابلانكا"، الذي تخطى حاجز الــ55 مليون جنيه في شباك التذاكر، وحقيقة نقل شوارع كازبلانكا المغربية إلى القاهرة، ودخوله سجن العقرب.
01
فيلم "كازبلانكا" هو البطولة السينمائية المطلقة الثانية لك فكيف استطاع اكتساح شباك التذاكر بهذه القوة؟
لن أنكر أنني كنت قلقاً في البداية، إلا أن رد فعل الجمهور بعد طرح المقطع الدعائي للفيلم جعلني متفائلاً بأن يحصد نجاحاً، وسط الأفلام القوية التي عرضت خلال موسم عيد الفطر، لكن بصراحة ما حققه فاق كل توقعاتي وحتى توقعات المخرج.
02
وما الذي حمسك لــ "كازبلانكا" خاصة وأن هناك أكثر من سيناريو سينمائي عرض عليك في ذلك الوقت؟
السيناريو الذي عرضه علي المؤلف هشام هلال، وهو من المؤلفين الذين أثق في كتابتهم جدا، قدم توليفه جديدة على الجمهور، جمعت بين الرومانسي والأكشن، وهو ما حمسني لخوض التجربة، والحمد لله قدمنا كفريق عملاً كان عند حسن ظن الجمهور.
03
هل صحيح أن مشاهد المغرب بالفيلم صورت 90 في المئة منها في القاهرة؟
هذا صحيح، فقد سافر مهندس الديكور وفريقه إلى المغرب وصوروا شوارع مدينة كازبلانكا، وصنعوا ديكورات تماثل تلك الشوارع بمدينة الإنتاج الإعلامي في القاهرة بشكل لا يجعلك تشك ولو للحظة أنها مجرد ديكورات. أما ما تم تصويره في المغرب فكان فقط مشاهد المطاردات.
04
كيف استطعت التوفيق بين تصوير مسلسل "كلبش 3" و"كازبلانكا" اللذين كانا في توقيت متزامن؟
بالطبع كانت هناك صعوبة كبيرة، لكن فريق العمل بذل مجهوداً مضاعفاً. وهنا أحب أن أشكر بيتر ميمي المخرج المتميز على المجهود الكبير الذي قام به، فكانت هناك جلسات عمل مطولة جدا لوضع خطوط فاصلة بين شخصيتي "سليم الأنصاري" و "عمر المر" من حيث سمات الشخصية وحتى الإطار العام لهما.
05
ما أصعب مشهد أكشن أديته في "كازبلانكا" الذي كان حافلا بالعديد من المخاطر؟
كل مشاهد الأكشن التي صورت كانت على درجة عالية من الخطورة وكان من الصعب تصويرها لذلك استعانت الشركة المنتجة بفريق عمل أجنبي وعقدنا اجتماعات مكثفة لوضع خطط تصوير تلك المشاهد، وبخاصة مشهد سقوط السيارة من الجبل، الذي كان الأخطر والأصعب على حياتي أنا وأحمد داش، وجرى تصويره على ثلاث مراحل وفي يومين.
06
نهاية الفيلم توحي بأن هناك جزءاً ثانياً.. ما مدى صحة ذلك؟
نهاية الفيلم مفتوحة بالفعل لكن موضوع جزء ثان ليس مطروحاً حاليا، لكن إذا طلب الجمهور ذلك بالتأكيد سوف نستجيب لطلبه كما فعلنا في مسلسل "كلبش".
07
كيف كانت العلاقة بينك وبين خالد أرجنش الممثل التركي ؟
أرجنش ممثل محترف بكل تأكيد، ويمتلك القدرة على تصميم مشاهد المعارك لنفسه وأنا سعدت بالتعاون معه.
08
وماذا عن أداء أحمد داش في الفيلم؟
أتوقع للشاب أحمد داش، الذي قدم شخصية شقيق البطل، أن يصبح نجماً لامعاً في القريب العاجل.
09
بعد النجاح الكبير الذي حققته سينمائياً هل تفكر في الابتعاد عن التلفزيون؟
لا أفكر بهذه الطريقة خاصة أن الأعمال الدرامية أصبحت تنفذ بنفس تكنيك السينما، وفي النهاية التليفزيون هو من صنع اسمي.. وما يشغلني دائما هو تقديم عمل جيد يرضي جمهوري في السينما أو التلفزيون.
10
تابعت حفل افتتاح كأس أمم إفريقيا من الملعب.. فكيف رأيته؟
شعرت بالفخر على الإنجاز الرائع الذي بذله الجميع لخروج حفل الافتتاح بهذا الشكل العالمي المبهر والمشرف.
11
وكيف رأيت أداء المنتخب
في المباراة الافتتاحية أمام زيمبابوي؟
المنتخب كان واقعاً تحت ضغط عصبي كبير كونها المباراة الأولى بالبطولة وسط حضور جماهيرى كبير جدا، وأتوقع أن يبذل اللاعبون خلال مبارياتهم المقبلة مجهوداً وتركيزاً أكبر.
12
ما آخر أخبارك الفنية؟
نحضر حاليا لفيلم جديد بعنوان "العقرب" من إخراج بيتر ميمي وإنتاج سينرجي وتأليف تامر إبراهيم، وتدور أحداثه في المستقبل حول أحد مساجين سجن العقرب الذي يقع داخل جزيرة بحرية، وما يدور داخل أسوار السجن المعزول.