2019-09-06 | 23:33

حصدن إنجازات لافتة قياسا بنتائج الرجال في الفرق ذاتها
النساء يتفوقن

صورة التقطت للاعبات نادي ليون يحتفلن باللقب السادس للنادي الفرنسي في دوري أبطال أوروبا بعد الفوز على برشلونة 4ـ1 في المباراة النهائية في بودابست منتصف مايو الماضي (أرشيفية)
صورة التقطت للاعبات نادي ليون يحتفلن باللقب السادس للنادي الفرنسي في دوري أبطال أوروبا بعد الفوز على برشلونة 4ـ1 في المباراة النهائية في بودابست منتصف مايو الماضي (أرشيفية)
تقرير: محمود وهبي
مشاركة الخبر      

أضاف منتخب الولايات المتحدة للسيدات لقبًا موندياليًا رابعًا إلى حائط إنجازاته بعد فوزه بكأس العالم للسيدات التي اختتمت على الأراضي الفرنسية في يوليو الماضي، ليؤكّد المنتخب الأمريكي تفوقه على سائر المنتخبات الأخرى في كرة القدم النسائية، على عكس منتخب الرجال في البلد ذاته، الذي يبقى ضمن منتخبات الصف الثاني على الصعيد العالمي. ونجحت عدة أندية في طبع بصمة النجاح مع التطوّر المستمر لرياضة كرة القدم في فرعها النسائي، ومن بينها أندية معروفة تفوق فيها فريق السيدات على فريق الرجال، وعلى رأسها نادي ليون الذي يُعد الأكثر فوزًا بدوري أبطال أوروبا للسيدات، ونادي أرسنال الذي يسيطر بشكل شبه كامل على جميع المسابقات الإنجليزية المحلية المعنية بالسيدات.
- سيطر فريق الرجال في نادي ليون على الدوري الفرنسي بعد بداية الألفية الجديدة، فحقق اللقب 7 مرات متتالية بين 2002 و2008، لكنه غاب عن المنصة منذ ذلك الحين، على عكس فريق السيدات الذي فاز بلقب الدوري الفرنسي للسيدات 13 مرة متتالية منذ موسم 2006ـ2007 وحتى الموسم الأخير، رافعًا رصيده الإجمالي إلى 17. ويحمل فريق السيدات في نادي ليون الرقم القياسي لعدد مرات التتويج في جميع المسابقات المتاحة له، فخزائنه تحمل 10 ألقاب في مسابقة كأس فرنسا، إضافة إلى لقب دوري أبطال أوروبا للسيدات في 6 مناسبات، علمًا بأنّه حافظ في الموسم الماضي على لقبه للعام الرابع على التوالي. ومن ناحيته، لم يحقق فريق الرجال أي لقب أوروبي طوال تاريخه، باستثناء فوزه بلقب الإنترتوتو عام 1997 التي كان ينظمها الاتحاد الأوروبي للأندية التي لم تتأهل إلى البطولات الكبرى، علمًا بأن أفضل نتائجه في دوري الأبطال كانت وصوله إلى نصف النهائي عام 2010.
- يُعد نادي أرسنال أحد أعرق الأندية في تاريخ كرة القدم الإنجليزية، فهو يحمل الرقم القياسي لعدد مرات الفوز بمسابقتي كأس إنجلترا ودرع الاتحاد الإنجليزي، إضافة إلى فوزه بلقب الدوري الإنجليزي في 13 مناسبة، لكن هذا لم يمنع الفريق النسائي لأرسنال من التفوق على فريق الرجال من ناحية عدد الألقاب، حتى ولو تأسس فريق السيدات عام 1987، أي بعد قرابة 100 عام على تأسيس فريق الرجال. وتسيطر سيدات أرسنال على الصراع النسائي الكروي في إنجلترا بشكل كامل، كونهن يحملن الرقم القياسي في جميع المسابقات المحلية، إذ حقق فريق السيدات لقب الدوري 15 مرة كان آخرها في الموسم الماضي بعد غياب دام 7 أعوام، إضافة إلى لقب كأس إنجلترا 14 مرة، و20 لقبًا في مسابقات الكؤوس الأخرى. وتتميّز سيدات أرسنال عن فريق الرجال بفوزهن بلقب دوري أبطال أوروبا، وكان ذلك في موسم 2006ـ2007 عقب التغلب على أوميا السويدي في المباراة النهائية.
- حقق فريق الرجال لنادي ليفانتي أفضل نتائجه في تاريخ مشاركاته في الدوري الإسباني عندما احتل المركز السادس عام 2012، وكان أفضل ظهور له في مسابقة الكأس بلوغه الدور نصف النهائي عام 1935، ليبقى في ظل نادي فالنسيا في المدينة الشرقية الواقعة على ضفاف البحر المتوسط، لكنه يقف أيضًا في ظل فريق السيدات الخاص بنادي ليفانتي، والذي يُعد أحد أفضل الفرق في الكرة النسائية الإسبانية. وحققت سيدات ليفانتي لقب الدوري الإسباني في 4 مناسبات، ليأتين في المركز الثاني تاريخيًا في هذه المسابقة بعد سيدات أتلتيك بيلباو "5 ألقاب"، ومناصفة مع سيدات برشلونة وأتلتيكو مدريد، كما حصدن لقب كأس إسبانيا 6 مرات كان آخرها عام 2007، ولقب كأس السوبر الإسبانية في مناسبتين، إضافة إلى مشاركتهن في 3 نسخ من دوري الأبطال. ويصل مجموع ألقاب سيدات ليفانتي إلى 12 لقبًا، مقارنة بالسجل الخالي من الإنجاات لفريق الرجال.
- اقتصرت إنجازات المنتخب الأمريكي للرجال على بطولة الكأس الذهبية الخاصة بمنطقة الكونكاكاف، إذ حقق لقبها في 6 مناسبات بعد 17 مشاركة، دون أن ينجح في طبع بصمة حقيقية في البطولات الأخرى، باستثناء ميداليته البرونزية في النسخة الأولى من كأس العالم قبل 89 عامًا، وميداليته الفضية في الأولمبياد قبل 115 عامًا. وتختلف الصورة بشكل كامل عند النظر إلى إنجازات منتخب السيدات، الذي أضاف نجمته المونديالية الرابعة في شهر يوليو الماضي في النسخة الثامنة من كأس العالم للسيدات، كما تُوّج العام الماضي بلقبه الثامن في الكأس الذهبية بعد 9 مشاركات، إذ جاء الإخفاق الوحيد لسيدات الولايات المتحدة في هذه البطولة عام 2010 مع الاكتفاء بالمركز الثالث. وسيطرت سيدات أمريكا كذلك على مسابقة كرة القدم في الدورات الأولمبية منذ تنظيم بطولة للسيدات عام 1996، فشاركن في 6 نسخ، وحققن الميدالية الذهبية 4 مرات، إضافة إلى فضية وحيدة.
- تأسس نادي فولفسبورج عام 1945، لكنه انتظر حتى عام 1997 ليضمن صعوده إلى دوري الدرجة الأولى في ألمانيا، قبل أن يحقق مفاجأة من العيار الثقيل عند فوزه باللقب عام 2009 بقيادة المدرب فيليكس ماجات والهدافين جرافيتي وإدين دجيكو. وأضاف النادي عام 2015 جميع الألقاب المحلية إلى حائط إنجازاته بعد فوزه بلقبي الكأس والسوبر، لكن إنجازاته هذه لا تُقارن بالسجل المميز لفريق السيدات، الذي يبلغ من العمر 16 عامًا فقط. وتصدر فريق سيدات فولفسبورج المشهد في ألمانيا وأوروبا عام 2013 عندما حقق ثلاثية الدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا، قبل تحقيق ثنائية البوندسليجا ودوري الأبطال في العام التالي. وسيطرت سيدات فولفسبورج على المسابقات المحلية في ألمانيا أخيرًا، إذ تُوّجن بالنسخ الـ 3 الأخيرة في مسابقتيْ الدوري والكأس، ليصل مجموع ألقابهن إلى 13 لقبًا جاءت جميعها في غضون 6 أعوام فقط.