2019-11-08 | 23:39

لاعب وسط الأزرق السابق يكشف أسباب عصيان البطولة القارية
الهذلول: آسيا هلالية

الهذلول: آسيا هلالية
حوار: محمد النجيري
مشاركة الخبر      

نجح عبادي الهذلول، لاعب وسط المنتخب السعودي الأول لكرة القدم “سابقاً”، ومدرب براعم نادي الهلال مواليد عام 2009 حالياً، في دخول قائمة نجوم الهلال، بعد أن مثّل النادي لأكثر من 12 عاماً، حقق خلالها 10 بطولات. كما أسهم الهذلول مع المنتخب السعودي الأول في الفوز بكأس أمم آسيا 1984.
ويُعد الهذلول واحداً من أفضل لاعبي الوسط السعوديين، حيث يتميز بدقة تمريراته ومرونة حركته، كما أنه يجيد تسجيل الأهداف.
في حواره مع “الرياضية” برر عبادي الهذلول، تذبذب مستوى الهلال أخيراً بسبب ضغط المباريات، وتداخل المسابقات، مبدياً تفاؤله بتحقيق الهلال للبطولة الآسيوية 2019.

01
كيف ترى حظوظ الهلال
لتحقيق البطولة الآسيوية
مع ظهوره الباهت أمام السد والنصر والفتح ؟
على الرغم من كل ما تقوله ويتناقله الشارع والإعلام الرياضي إلا أنني أخالفك الرأي وأقول الهلال مازال يتصدر الدوري السعودي للمحترفين، ووصل إلى نهائي بطولة آسيا بعد تخطيه للسد، الذي عاد وفاز معنوياً فقط على الهلال، وها هو يستعد وبشكل جيد للنهائي أمام أوراوا الذي نتمنى أن "نثأر" منه.
02
هل هي ثقة مفرطة منك ؟
لاعبو الهلال لديهم الكثير ليقدموه، ستشاهدون الهلال الحقيقي في نهائي آسيا بإذن الله، وتذكروا كلامي سيحقق الهلال كأس البطولة وهو قادر على إضافة اللقب السابع إلى خزينته، ولاعبو الهلال يجيدون التعامل مع مثل هذه المباريات.
03
هل تتخوف من شيء ما قبل اللحظات الأخيرة للنهائي
الكبير؟
حقيقة الأمر أن الهلال ضحية كثرة وضغط المباريات وهو ما يؤدي للإصابات المتتالية كما ترون اليوم، حيث غاب عطيف وعاد، ثم غاب كنو وخرببن وغيرهم، وتداخل المسابقات ما يولد كثرة الأخطاء الفردية التي تسهم في تراجع الأداء العام أحياناً.
04
لم تحقق بطولة آسيا مع الهلال رغم تاريخك المشرف مع المنتخب والنادي؟
بالتأكيد كل هلالي يتمنى تحقيق هذه البطولة بنسختها الجديدة والمستعصية حتى الآن علينا كهلاليين، وثقتي بالله ثم بنجوم الهلال، وبالعمل الذي يقوده فهد بن نافل رئيس النادي ومن معه، وبالتأكيد لا ننسى وقفة أعضاء الشرف وفي مقدمتهم الأمير الوليد بن طلال وبصمت.
05
ما ردك على من يتخوف من خسارة الآسيوية وتكرار ما حدث للهلال العام الماضي؟
لا أعتقد حدوث ذلك، بل أكاد أجزم بأن اللاعبين استوعبوا ذلك جيداً وبإذن الله هذا الموسم هلالي.
06
هلال 2019 كيف تراه حتى الآن ؟
أراه قادراً على فرض هيمنته على البطولات المحلية من جديد.
07
هل تتفق مع من يرى أن تراجع أداء الهلال مرتبط بضعف أداء المحاور دفاعياً ؟
لا أعتقد ذلك، واليوم تغيرت أساليب كرة القدم وأصبح الاستحواذ من أهم عناصر قوة الفرق، ووجود سلمان وعطيف ساعد الهلال على فرض أسلوبه في معظم المباريات، لكني أتفق مع بعضهم بأن الهلال يحتاج إلى محور قوي في بعض المباريات.
08
من خلال تجربتك أين ترى الخلل
في الكرة السعودية؟
ألخصه في أسباب: ندرة بل شح المواهب، وبحث المدربين عن اللاعب الجاهز، والاعتماد على المحترف الأجنبي.
09
وماذا عن الجانب الإداري ؟
قد يكون أحد الأسباب.
10
بعضهم يعتقد أن تكليف الإداريين الأكاديميين والذين لم يمارسوا اللعبة ضمن الأسباب.. ما رأيك؟
اليوم نحتاج دمج العلم بالممارسة لننجح.
11
ذكرت اللاعب الأجنبي في إجابتك.. ماذا تريد أن تقول ؟
تركيزنا على الأجنبي أنهى فرصة مشاركة اللاعب السعودي، وأضعف فرص تطويره خاصة في ظل اعتماد المدربين على الأجانب في بناء العمود الفقري للفرق.
12
هل تتفق مع من يرى أن ضعف مخرجات الأندية في الفئات السنية أسهم في عدم ظهور حراس ومدافعين ومهاجمين ؟
نعم ومع السماح بالتعاقد مع لاعبين أجانب في هذه المراكز لن تشاهد سعوديين.
13
إذاً تعتقد أن صناعة اللاعب ضرورية اليوم؟
نعم حتى في أروربا اليوم يصنعون اللاعب مع غياب الموهوبين.
14
ماذا عن تجربتك في الأكاديمية الأوروبية ؟
قضيت 6 أعوام حافلة بالعمل، وتطورت هناك بوجود بندر الدهش والدكتور خالد السواجي، وانتقلت للهلال بخبرة كبيرة ساعدتني في التعامل مع فئة 2009.

الهذلول: آسيا هلالية

الهذلول: آسيا هلالية

الهذلول: آسيا هلالية