2019-11-30 | 23:20

منة: أحلم بالزعيم.. ولن أنسى نجاتي

منة: أحلم بالزعيم.. ولن أنسى نجاتي
حوار: حنان الهمشري
مشاركة الخبر      

رسمت منّة فضالي الممثلة المصرية، خطاً بيانياً لنفسها لا تحيد عنه، وترفض بشدة الأعمال الدرامية التي لا تضيف لها جديداً، بحسب ما كشفت عنه في حوارها مع "الرياضية".
وتعترف منّة بأن الحظ لعب دوراً كبيراً في تقديم أعمال مع نجوم بارزين، مؤكدة أنها لا تشغل نفسها كثيراً بدور البطولة المطلقة، متمنية في الوقت ذاته أن يجمعها عمل مع الزعيم عادل إمام.
01
مسلسل "قيد عائلي" كان اللقاء الأول
لك مع تامر حمزة المخرج.. كيف ترينه؟
فخورة جداً بالعمل معه فهو مخرج متميز جداً وكان حريصاً دائما على أن يقدم أفضل ما لدى الممثلين المشاركين معه، ولا يرضى إلا بالأداء الكامل حتى لو استدعى الأمر إعادة المشهد 15 مرة.
02
مشهد ما زال عالقاً بذاكراتك؟
مشهد بكائي مع محمد نجاتي في مسلسل "قيد عائلي"، وكانت بعض الكلمات بيننا تلقائية وتخرج من القلب وغير موجودة في السيناريو، ومن شدة تأثري بعد انتهاء التصوير بكى بعض الموجودين في موقع التصوير ولا يمكن أن أنسى هذا المشهد أبدا.
03
ما أصعب الشخصيات التي قدمتها منّة فضالي في مشوارها الفني؟
شخصية هنية في مسلسل "سلسال الدم"، وكانت شخصية صعبة مليئة بالتناقضات والمشاعر الإنسانية المختلفة، وتمر بمراحل عديدة تجبر المشاهد على التعاطف معها أحيانا وكرهها أحيانا أخرى، وأضافت لي مزيداً من النجاح والجماهيرية.
04
هل نجاحك في "سلسال الدم" شجعك على الانضمام إلى "جوارح الغربان"؟
لا أختار أعمالي إلا من منطلق واحد فقط وهو أن يكون العمل جيداً ويقدمني إلى جمهوري بشكل جديد، وعندما عرض علي مسلسل "جوارح الغربان" لم أتردد في الموافقة لأنني وجدته عملاً قوياً وشخصية زهرة التي أجسدها في المسلسل من الشخصيات المهمة في النسيج الدرامي، كما أن المسلسل يشارك في بطولته حنان مطاوع ومحمود عبد المغني وعمرو عبد الجليل ومحمد رياض ومحمد الشقنقيري.
05
متى نراك تؤدين دور البطولة في عمل درامي؟
لا تشغلني مساحة الدور، والأهم هو تقديم شخصية مختلفة ومؤثرة في الأحداث، وكل شيء قسمة ونصيب، وحتى الآن أتعامل مع كل عمل أشارك فيه وكأنني ممثلة في بداية الطريق، وأجتهد وأبحث عن الجديد الذي يضيف لي الكثير في مشواري الفني.
06
من النجم الذي ما زالت تحلمين بالعمل معه؟
لن أنكر أن الحظ لعب دوراً كبيراً معي وأسعدني بالعمل مع نخبة كبيرة من ألمع الفنانين، وعلى رأسهم يسرا وإلهام شاهين وصلاح السعدني، إلا أنني ما زلت أحلم بالعمل مع الزعيم عادل إمام.
07
هل أنت راضية عن كل أعمالك؟
كل الرضا، فأشعر بالسعادة والفخر عندما أشاهد الحب والتقدير فى عيون المحيطين بي، فمنذ بدايتي وأنا لا أهتم بمساحة الدور ولكن يهمني أن يكون الدور مؤثراً ومحورياً، فلا أقدم عملاً لمجرد الظهور فقط.
08
بماذا تفكرين الآن؟
أفكر في أن أكون فنانة متميزة لها تاريخها المشرف، وأن يذكرني الجمهور دائما، ولا أمر عليهم مرور الكرام، وأفكر أيضا كيف أسعد أمي أهم وأغلى إنسانة، ولا أتصور حياتي من دونها.