2019-12-01 | 23:58

القحطاني: موسم الرياض أكسبني الخبرة

القحطاني: موسم الرياض أكسبني الخبرة
حوار: حنان الصقير
مشاركة الخبر      

‎بعد أن فتحت الهيئة العامة للترفيه المجال للشباب من الجنسين من أجل التطوع والعمل في موسم الرياض الذي يستمر لمدة شهرين تصدى الكثير للمهمة.. الآلاف منهم موزعون على فعاليات العاصمة الرياض في وظائف مؤقتة مختلفة.
‎”الرياضية” بدروها تسلط الضوء على هؤلاء الشباب لنتعرف على تجربتهم في هذا المجال، ضيفتنا اليوم منصور القحطاني.
01
كيف تكونت الفكرة لديك للعمل في موسم الرياض؟
أحببت أن أكون أحد العاملين على إنجاح موسم الرياض ولن أبخل في المشاركة بتقديم صورة جميلة عن عاصمتنا الغالية ليتعرف عليها العالم أجمع.
02
هل سبق لك العمل في أي من المهرجانات أو الفعاليات؟ وكيف كانت تجربتك؟
نعم، سبق لي تجارب عدة أكسبتني مهارات متنوعة في التعامل مع مختلف الفئات العمرية، فقد شاركت في تنظيم حفل "bts" الذي انطلق معه موسم الرياض وأيضا جميع الحفلات المنظمة على مسرح محمد عبده وكثير من الفعاليات.
03
هل تعمل في وظيفة أو ما زلت طالباً؟ وكيف تمكنت من التنسيق بين الجهتين؟
نعم ما زلت طالبًا، وبفضل من الله أنا متفوق في دراستي وقادر على التنسيق بينها وبين ما أسعى له من مشاركات مجتمعية تهمني.
04
ما أكبر فائدة جنيتها من خلال عملك في موسم الرياض؟
استفدت الكثير من هذا الموسم الرائع فقد اكتسبت خبرة في التنظيم ومهارات الاتصال بالعاملين.
05
ثقافة العمل التطوعي باتت واضحة لدينا.. والمكتسبات المعنوية باتت تتصدر في مثل تلك الأعمال.. كيف ترى ذلك؟
كثرت مجالات التطوع، حتى لا يكاد أي مجال يخلو منها، لما لها من فوائد على زيادة الخبرة بما يكتسبه المتطوعون، كما تكسب المتطوع معلومات قيمة وعلاقات عملية مهمة.