2020-01-14 | 21:08

خطوة تفصل الأخضر الأولمبي عن التأهل

خطوة تفصل الأخضر الأولمبي عن التأهل
كوالالمبور - الرياضية
مشاركة الخبر      

يسعى المنتخب السعودي الأولمبي لنيل إحدى بطاقتي العبور نحو دور الثمانية من بطولة أمم آسيا 2020 تحت 23 عاماً والمقامة حالياً في تايلاند، حينما يلاقي نظيره السوري الأربعاء على ملعب تاما سات في مباراة لحساب المجموعة الثانية ضمن المرحلة الثالثة والحاسمة من دور المجموعات.
وتشهد المجموعة مباراتين على صفيح ساخن، إذ تملك منتخبات السعودية وسوريا وقطر، فرصاً للتأهل، في حين تأكد خروج اليابان من البطولة إثر تلقيه خسارتين متتاليتين من الأخضر السعودي، ومن ثم السوري، ويلعب في المباراة الأخرى للمجموعة ذاتها قطر واليابان.
جمع المنتخب السعودي 4 نقاط بفوز على اليابان بهدفين في مقاب هدف واحد، ثم تعادل مع قطر سلباً من دون أهداف، فيما يتصدر السوري المجموعة بنقاط أربع إثر فوزه على اليابان، وتعادله مع قطر، أما الأخير فيملك نقطتين، مقابل رصيد خالي الوفاض لليابانيين.
ويتعين على الأخضر تحقيق نتيجة الفوز لضمان المضى إلى ربع النهائي من دون النظر إلى نتيجة المباراة الأخرى، فيما سيكون عليه الانتظار حال تعادله أو خسارته، نتيجة اللقاء الآخر.
من جهته أكد سعد الشهري مدرب الصقور أنه يمتلك الأوراق الكافية من أجل التعامل مع ضغط المباريات، وأضاف:« نعمل من أجل الفوز في كل مباراة، ومن المتوقع أن تكون المباراة الثالثة أمام سوريا مفتوحة أكثر من المباراة الثانية أمام قطر، وبالتالي سيكون أمامنا مجال لصنع الفرص أمام المرمى ومحاولة التسجيل»، وتابع:« لدينا لاعبين جيدين في مقاعد الاحتياط، وسننظر للحالة البدنية للاعبين، حيث أن لدينا عدة خيارات للتعامل مع الوضع البدني في الفريق».