2020-01-21 | 19:52

حسين يضرب رقما قياسيا في «دوري المحترفين»

حسين يضرب رقما قياسيا في «دوري المحترفين»
الرياض - إبراهيم الحمدان
مشاركة الخبر      

سجل حسين عبدالغني قائد فريق الأهلي الأول لكرة القدم رقماً قياسياً انفرد به على مدار مسابقات دوري المحترفين منذ إنطلاقته عام 2008، بعد بلوغه عامه الـ43 الثلاثاء، مصادفاً الـ21 من يناير وهو التاريخ الذي ولد فيه عام 1977.
وبين اللاعبين المحليين الذين لعبوا وهم في سن متقدمة خلال مسابقات الدوري، تيسير آل نتيف الحارس الدولي السابق عندما قيده فريق النهضة موسم 2014 وهو في عمر الـ40 عاماً، إضافة إلى عبده بسيسي الحارس الآخر مع فريق أحد في موسم 2019 وهو يبلغ من العمر 42 عاماً، ولم يسبق أن تخطى لاعب آخر سن الـ43 باستثناء عبدالغني.
ولكن قائد النصر السابق ليس هو المتصدر لقائمة الأكبر على الإطلاق دورياً، إذا ماكان الأمر يتعلق باللاعبين الأجانب أيضاً، إذ يحتفظ المصري عصام الحضري بالرقم القياسي على صعيد اللاعبين الأجانب والمواطنين في مسابقات الدوري السعودي، عندما انصم إلى فريق التعاون موسم 2018 وهو يبلغ حينها 45 عاماً.
أما قائمة اللاعبين الأكبر هذا الموسم، إضافة إلى حسين المتصدر، فتتسم بتواجد الحراس أيضاً، إذ تضم البرازيلي كاسيو صاحب الـ39 عاماً وحامي شباك التعاون، إضافة إلى محمد الشلهوب قائد الهلال صاحب الـ39 عاماً، والثنائي برادلي جونز، والأردني عامر شفيع حارسي النصر والفيحاء البالغان 37 عاماً.
يذكر أن حسين عبدالغني قص شريط تجربته الكروية عام 1994 مع فريق الأهلي، وكان عمره آنذاك 19 ربيعاً، ونال ثقة المدربين واحداً تلو الآخر، فأصبح لاعباً أساسياً مع ناديه، والمنتخب السعودي كذلك، وساهم في تحقيق الأخضر لبطولة أمم آسيا 1996، واستمر الملقب حينها بـ«الفتى الذهبي» مع أخضر جدة حتى عام 2007، ثم انتقل إلى نيوشاتل السويسري.
بعد ذلك حط رحاله في النصر عام 2009 ودافع عنه حتى 2017، قبل أن يتوجه إلى بلغاريا لمدة موسم واحد قضاه مع فريق فيريا، ثم عاد إلى السعودية ممثلاً أحد، قبل أن يعود مجدداً إلى الأهلي وهو في عمر الـ42 عاماً، ليصل إلى الموسم الـ24 في الدوري السعودي عبر مسيرته كاملة.
ولا تعد تلك التجارب الفريدة من نوعها مقتصرة على الملاعب السعودية أو العربية، حيث يواصل الياباني كازويوشي ميورا (52 عاماً) مهاجم فريق يوكوهاما الياباني مسيرته الكروية التي بدأت قبل 34 عاماً وتحديداً في 1986 مع فريق سانتوس البرازيلي، إضافة إلى لاعبين آخرين على صعيد الكرة الأوروبية، مثل الإيطالي مالديني مع ميلان حيث توقف في عمر الـ42 عاماً، وكذلك الأرجنتيني خافيير زانيتي قائد إنترميلان الإيطالي الذي توقف عن 41 عاماً، والويلزي رايان جيجز نجم مانشستر يونايتد باعتزاله في سن الـ42.