2020-03-04 | 16:32

«صناعة الأهداف».. التحدي الأشرس في الدوري

«صناعة الأهداف».. التحدي الأشرس في الدوري
الرياض - الرياضية
مشاركة الخبر      

160 مباراة انقضت من أصل 240 مقررة لدوري محمد بن سلمان للمحترفين 2020-2019، وخلالها حافظ العديد من اللاعبين على رتم رفيع المستوى منذ الموسم الماضي، في حين تراجع آخرين، كما ظهرت أسماء جديدة على الساحة.
لم تتبدل أمور كثيرة على صعيد منافسة الأندية على اللقب، إذ ما زال صراع الهلال والنصر «حامل اللقب» مستمراً، بعد مرور 20 مرحلة «الثليثن»، إضافة إلى تواصل التنافس التهديفي بين المغربي عبدالرزاق حمدالله «هداف الموسم الماضي»، والفرنسي بافيتمبي جوميز وصيف الموسم الفائت، حيث تتكرر العملية حالياً.
وبقيت أحوال المدربين في الدوري السعودي كما هي في المواسم الماضية، من حيث الإقالات واستغناء الإداراة عن مدراء الأجهزة الفنية واستبدالهم بآخرين، إذ بدل 12 فريقاً مدربيهم بين الأندية الـ16، ولم يصبر حتى الآن سوى الهلال والنصر والرائد وأبها.
وربما أن الاختلاف الأكبر في الأرقام المسجلة يعود إلى صانعي الأهداف، بعد أن تغيرت معظم الأسماء في مقدمة ترتيب الأكثر تهيئة للأهداف، بتفوق الهولندي يوسف الجبلي لاعب الفيصلي بـ9 مساهمات، يأتي بعده الثنائي، المغربي نور الدين أمرابط من النصر بـ8 أهداف «الأعلى الموسم الماضي بـ11»، ومواطنه إدريس فتوحي لاعب الحزم بـ8 أيضاً، وبـ7 أهداف يحضر الثلاثي، الإيطالي سيباستيان جيوفينكو لاعب وسط الهلال، والأسترالي جودوين مهاجم الوحدة، والبرتغالي أرسينيو صانع ألعاب الفيحاء.