> مقالات

د. حافظ المدلج
Soccerbox
2020-03-21



كعاشق للبرامج الرياضية أحمل في ذاكرتي العديد من البرامج الرائعة في الفكرة والإعداد والتنفيذ والإخراج، ولو كتبت لكم مقالاً عن كل برنامج فإن هذا العام الصعب سينتهي دون أن تنتهي البرامج التي اختزلتها الذاكرة منذ أيام الغربة في أمريكا سنوات الماجستير وبعدها بريطانيا وأعوام الدكتوراه، لكنني أختار لكم برنامجاً سهلاً ممتعاً اسمه “ Soccerbox”.
البرنامج الرائع يعرض على قناة “سكاي” الرياضية البريطانية ويقدمه نجم “مانشستر يونايتد” المدافع “قاري نيفل”، والفكرة سهلة وجميلة حيث يستضيف نجوم لعب معهم أو ضدهم بالنادي أو المنتخب، فيستعرضون الذكريات بطريقة تلقائية وبسيطة بعيدة عن التكلف والرسمية، ويتم عرض الكثير من الأهداف والمواقف الهامة والمثيرة والطريفة على شاشة “ Soccerbox”.
الفكرة لا تتطلب الكثير من الإعداد والتجهيزات، حيث يفي بالغرض أي مجلس أو صالة سينما منزلية، لأن اللقطات المعروضة هي محور الحوار في البرنامج، الذي أتمنى أن أشاهده على قنواتنا الرياضية أو غيرها، فتكلفة البرنامج الحقيقية في مقدم البرنامج الذي يشترط أن يكون نجماً لامعاً له تاريخ طويل في النادي والمنتخب ليستضيف نجوم “ Soccerbox”.
إذا أردنا نجوم التسعينيات والألفية الجديدة فقد يكون “سامي الجابر” أفضل من يقدم البرنامج، وإن رغبنا في العودة للزمن الجميل فربما كان “محمد عبدالجواد” خياراً مثالياً، ويقيني أن لكل قارئ اختياراته الخاصة التي قد تتفق أو تختلف مع اختياراتي، لكن الكلمة الفصل ستكون للقناة التي تتبنى الفكرة وقدرتها على إقناع نجم البرنامج الأفضل لتقديم “ Soccerbox”.

تغريدة tweet:
أتمنى أن تستبق الفكرة قنواتنا الرياضية فالبرنامج سهل التنفيذ وجميع المواد موجودة في مكتبة التلفزيون، ويقيني أن الاختيار المثالي لمقدم البرنامج وضيوفه سيساهم في كسر حدّة التعصب الرياضي، ولكم أن تتخيلوا أن الحلقة الأولى يقوم فيها “سامي الجابر” باستضافة “ماجد عبد الله”، وربما يكون اسم البرنامج “لعبت معهم” أو “جمعتنا الكورة” أو “ذكريات لاعب”، وقد تبادر “mbc” كعادتها بشراء حقوق البرنامج وتقديمه مثلما فعلت مع برامج “من سيربح المليون، Arab Got Talent, The Voice” وغيرها، والأهم عندي أن من سينفذ البرنامج سيقدمه بالطريقة المثالية التي تضمن المتعة للجماهير، وتساعد على نشر ثقافة رياضية جميلة تبعدنا عن التعصب، الذي أصبح يشوه عقول الصغار والكبار، وعلى منصات الثقافة الرياضية نلتقي.