2020-10-18 | 00:52

رحلة تقرب شابارو إميليانو

صورة التقطت أمس الأول لعمر شابارو مع ابنه على ظهر الدراجة في تشيهواهوا (أسوشيتد برس)
صورة التقطت أمس الأول لعمر شابارو مع ابنه على ظهر الدراجة في تشيهواهوا (أسوشيتد برس)
مكسيكو سيتي ـ الرياضية
مشاركة الخبر      

أنهى عمر شابارو، الممثل والمطرب المكسيكي، رحلة مصورة مع ابنه إميليانو على ظهر دراجة نارية جابت تشيهواهوا، الولاية المكسيكية البالغة مساحتها نحو 250 كيلو مترًا، على أن تعرض قريبًا على التلفزيون.
واختار شابارو ابنه، البالغ من العمر 15 عامًا، ليرافقه الرحلة التي تصور الحياة اليومية على الطريق، من أجل أن يصبحا شخصين مقربين.
وأوضح شابارو، البالغ من العمر 45 عامًا، بعد تجربة الدراجة مع ابنه: “أريد أن أوصي الناس أن يسافروا مع أطفالهم”.من جانبه، أكد إميليانو أنه بفضل الرحلة أصبح هو ووالده أصدقاء أكثر، وفق “لا هورا” الجواتيمالية.