|

سوء النتائج تطيح بلامبارد من تشلسي

لندن - رويترز 03:01 | 2021.01.25
أعلن نادي تشلسي الإنجليزي، الإثنين إقالة مدربه فرانك لامبارد من منصبه بعد تلقيه 5 خسائر في ثماني مباريات بالدوري ما تسبب في تراجعه للمركز التاسع بين فرق البطولة العشرين.
وفي موسمه الأول مع الفريق 2019-2020 قاد لامبارد تشلسي إلى مكان في المربع الذهبي في الدوري إلى جانب الوصول لنهائي كأس انجلترا لكنه لم يحقق النتائج المرجوة هذا الموسم رغم انفاق النادي أكثر من 220 مليون جنيه إسترليني على التعاقدات الجديدة.
وقال الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش مالك النادي اللندني في بيان: "كان هذا قراراً صعباً بالنسبة للنادي ليس فقط لأنني تربطني علاقة شخصية ممتازة مع فرانك وأحمل له أكبر قدر من الاحترام".
وأضاف البيان: "هو رجل يتمتع بنزاهة هائلة وصاحب أعلى مستوى من أخلاقيات العمل، لكن وفي ظل الظروف الحالية فإننا نعتقد أنه من الأفضل استبدال المدرب".
وجاء قرار الإقالة بعد أقل من 24 ساعة من فوز تشيلسي 3-1 على لوتون تاون في الدور الرابع لكأس الاتحاد الإنجليزي، الأحد وتأهله لدور الـ16.
وقبل الإعلان عن قرار الإقالة بقليل كتب لاعب منتخب انجلترا السابق جاري لينيكر عبر تويتر: "هناك تقارير عن إقالة تشلسي مدربه فرانك لامبارد اليوم: وهو أمر مؤسف بعد أول تراجع في نتائجه".
وأضاف لينيكر: "كان يفترض منحه بعض الوقت بالنظر لوجود لاعبين جدد في بداية مسيرتهم في صفوف ناديهم الجديد، لا أحد يعترف بأهمية الصبر في هذه الرياضة، لا يتعلمون أبداً".