|

السومة وحمدالله يتفننان في إهدار الجزائيات

الرياض ـ الرياضية 01:21 | 2021.02.28
تحولت منافسة السوري عمر السومة مهاجم فريق الأهلي الأول لكرة القدم، والمغربي عبدالرزاق حمدالله هداف النصر، من قائمة الهدافين، إلى الأكثر إهدارًا لركلات الجزاء هذا الموسم، خلال منافسات دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين.
ورغم أن الثنائي المتوج بهداف الدوري 5 مرات بينهما 3 مرات للسومة، واثنتان لحمدالله، كان الأبرز على صعيد المهاجمين خلال المواسم الخمس الأخيرة، إلا أنهما في الموسم الجاري، لم يقدما المستويات المعروفة عنهما، وتنافسا في إهدار ركلات الجزاء في ظاهرة حيرت محبي الفريقين.
وكسر حمدالله الرقم القياسي في تاريخ ناديه بدوري المحترفين، بإهداره 4 ركلات جزاء خلال منافسات الدوري هذا الموسم، وهو الذي استطاع تحطيم الأرقام القياسية في عدد الأهداف حين توج نفسه الموسم ما قبل الماضي هدافاً للدوري برصيد 34 هدفاً, كأعلى رقم، وكرر الموسم الماضي ذات الإنجاز وتوج هدافاً برصيد 29 هدفاً، إلا أن الأرقام السلبية في الموسم الجاري لاحقت المغربي, حيث لم يحرز سوى 3 أهداف في الدوري من 9 مباريات شارك فيها، وجميعها سجلها من علامة الجزاء.
في المقابل، أحرز عمر السومة 9 أهداف خلال 18 مباراة شارك فيها مع الأهلي، إلا أن مسلسل إهدار ركلات الجزاء حرمه من التقدم في سلم ترتيب هدافي الدوري، الذي يتصدره الثنائي الفرنسي بافيتمبي جوميز مهاجم الهلال، والبرتغالي فابيو أبرو مهاجم الباطن برصيد 14 هدفاً لكل منهما.
وأهدر عمر السومة ركلتي جزاء من أصل 3 منحت له, كان آخرها أمام الفيصلي في الجولة الـ21 من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، والتي تصدى لها مصطفى ملائكة حارس الفيصلي، في حين كانت الأولى أمام الهلال وتصدى لها عبدالله المعيوف.