|

نقطة الجزاء.. كابوس يخنق النصر

الرياض - أحمد مختار 07:47 | 2021.04.05
حسرة نصراوية جديدة ولدت من علامة الجزاء مرة أخرى، عندما غادر الفريق الأول لكرة القدم بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين من نصف النهائي، بعد خسارته أمام الفيصلي بجزائية، لتتكرر مشكلته مع ركلات الجزاء خلال الموسم الجاري.
ولا تعد جزائية الفيصلي مشكلة النصر الوحيدة مؤخراً، حيث أضاع الفريق 7 ركلات جزاء هذا الموسم في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، كأكثر الفرق إضاعة لهذه الفرصة الذهبية للتسجيل.
وأضاع المغربي عبدالرزاق حمدالله 5 ركلات جزاء في بطولة الدوري أمام أبها، الاتفاق، الأهلي، الشباب، والباطن، بالإضافة إلى ركلة للبرازيلي بيتروس ماتيوس خلال مباراة القادسية، وركلة جزاء ضائعة لنور الدين أمرابط أمام الفيصلي.
وعانى الفريق النصراوي من ركلات الجزاء في آسيا أيضاً، حيث خسر الفريق نصف نهائي دوري أبطال آسيا ، 2020 أمام بيرسبوليس الإيراني ليفشل في الوصول إلى النهائي الآسيوي أمام بطل الشرق، بعد التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي بهدف لكل جانب، قبل الخسارة في ركلات الترجيح بنتيجة 3-5.
وخلال تلك المباراة التي لعبت في قطر، سجل مادو، بيتي مارتينيز، والعبيد، ركلات النصر، فيما أضاع مايكون بيريرا الركلة الرابعة، ليسجل الخصم الإيراني 5 ركلات ويفوز بالمباراة ليصل إلى النهائي، ويخسر أمام أولسان الكوري بهدف مقابل هدفين.
الجدير بالذكر أن النصر يحتل حالياً المركز الخامس في منافسات الدوري برصيد 36 نقطة، وبفارق نقطتين عن التعاون صاحب المركز الرابع، ونجح في كسب بطولة السوبر المحلي هذا الموسم، بعد الفوز على الهلال بثلاثية نظيفة.