|

مطالبات بإيقاف الدوري الكولومبي بسبب الاحتجاجات

بوجوتا - رويترز 08:27 | 2021.05.14
طالبت رابطة لاعبي كرة القدم في كولومبيا، بإيقاف المباريات المحلية بسبب الاحتجاجات في البلاد، قبل شهر من انطلاق كأس كوبا أمريكا التي تستضيفها كولومبيا والأرجنتين.
وشهدت كولومبيا احتجاجات منذ نهاية إبريل الماضي، وأطلقت شرطة مكافحة الشغب قنابل الغاز المسيل للدموع.
ونقل اتحاد أمريكا الجنوبية (الكونيمبول)، 4 مباريات قارية من كولومبيا إلى باراجوي والإكوادور، كما شهدت مباراة جونيور ضد ريفر بليت، معاناة بعض اللاعبين من تأثير الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته الشرطة على المحتجين خارج الملعب.
وبعد ساعات من طلب الرابطة، توقفت مباراة أمريكا دي كالي ضد أتليتيكو مينيرو البرازيلي في كأس كوبا ليبرتادوريس، عدة مرات بسبب الغاز المسيل للدموع، واستغرق إكمال الشوط الأول أكثر من ساعة.
واضطر اللاعبون للخروج من الملعب، بسبب تأثرهم بالغاز المسيل للدموع، قبل أن تُستكمل المباراة وتنتهي بفوز الفريق البرازيلي 3-1.
وكان من المفترض انطلاق الدور قبل النهائي للدوري الكولومبي، الأحد، لكن تأجلت المباراة الأخيرة في دور الثمانية بين ديبورتيفو كالي وديبورتس توليما، الجمعة.
وقالت رابطة اللاعبين في طلبها إلى الاتحاد الكولومبي والدوري والأندية: "حتى يتم السيطرة على الوضع المحلي، الذي يؤثر على البلاد وسلامتنا، فنحن نطالب بعدم إقامة أي مباريات في البطولات المحلية".
ويأتي ذلك قبل 25 يوماً من مباراة كولومبيا ضد الأرجنتين، في تصفيات كأس العالم في بارانكيا.
وتستضيف كولومبيا 15 مباراة في كوبا أمريكا، التي تنطلق في 13 يونيو المقبل في بوينس أيرس، وتقام المباراة النهائية لكوبا أمريكا في بارانكيا في العاشر من يوليو.