|


منتخب إسبانيا يضم 11 لاعبا إضافيا كإجراء احترازي

مدريد ـ الفرنسية 06:41 | 2021.06.09
ضم المنتخب الإسباني 11 لاعباً احتياطياً إضافياً، ليكونوا فريقاً موازياً قادراً على خوض نهائيات كأس أوروبا التي تنطلق الجمعة، وذلك في حال ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في صفوف «لا روخا».
وبعد الإعلان عن إصابة القائد سيرجيو بوسكيتس بالفيروس، الأحد، كشف الاتحاد الإسباني للعبة في وقت متأخر، الثلاثاء، عن حالة إيجابية ثانية تعود للمدافع دييجو يورنتي.
وفي ظل هذا الواقع وإمكانية ظهور حالات عدوى جديدة، قرّر المنتخب توسيع تشكيلته الاحتياطية التي ضمت في بداية الأمر 6 لاعبين، باضافة 11 آخرين من أجل تعويض أي غيابات محتملة عن النهائيات القارية.
وقال المنتخب الإسباني في بيان على موقعه إن:« الفريق الفني للمنتخب الإسباني قرر أن الدوليين الـ11 الذين تم استدعاؤهم في البداية للمباراة ضد ليتوانيا سيبقون تحت تصرف المنتخب الإسباني، مع المشاركة في التمارين المقررة تحت إشراف لويس إنريكي الأربعاء في 9 يونيو اعتباراً من الـ11 صباحاً».