|

شكوك حول مشاركة دي بروين أمام الدنمارك

سان بطرسبرج- الألمانية 09:23 | 2021.06.11
أعلن المنتخب البلجيكي لكرة القدم، الجمعة، أنه سيفتقد جهود النجم كيفن دي بروين في المباراة الأولى للفريق في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2020) المقررة أمام المنتخب الروسي السبت في مدينة سان بطرسبرج الروسية، فيما تحوم شكوك حول إلتحاقه بمباراة منتخب بلاده الثانية أمام الدنمارك.
وتعرض دي بروين لكسور متعددة في الوجه خلال المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا في 29
مايو، التي انتهت بهزيمة فريقه مانشستر سيتي أمام تشيلسي 0-1 ، وخضع إلى عملية جراحية.
كذلك لم يسافر أكسيل فيتسل لاعب خط الوسط برفقة الفريق إلى سان بطرسبرج لخوض مباراة الغد، حسب ما أوضحه المنتخب عبر موقع شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر".
وكان دي بروين قد ألمح بالفعل إلى إمكانية غيابه عن المباراة الأولى للمنتخب البلجيكي في يورو 2020، وذلك خلال لقاءه مع ملك بلجيكا فيليب.
ونقلت وسائل إعلام بلجيكية عن دي بروين قوله :"هل سأتمكن من اللعب؟ أتمنى ذلك في المباراة الثانية أمام الدنمارك."
ويُعد دي بروين عنصراً أساسياً بالمنتخب البلجيكي متصدر التصنيف العالمي لمنتخبات كرة القدم، والذي يتطلع إلى التتويج بلقب كبير بعد أن أحرز المركز الثالث في كأس العالم 2018 بروسيا.
واختير دي بروين صاحب الـ29 عاماً أخيراً كأفضل لاعب في العام من قبل رابطة لاعبي كرة القدم المحترفين في إنجلترا، للموسم الثاني على التوالي، وذلك بعد أن قدم موسماً رائعاً مع مانشستر سيتي المتوج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز.
وقال روبرتو مارتينيز المدير الفني للمنتخب البلجيكي خلال مؤتمر صحفي إنه لا يفترض المخاطرة في المباراة الأولى التي تقام وسط الجماهير الروسية.
وأضاف مارتينيز :"أدرك أن المباراة الأولى غالباً ما تكون الأصعب في البطولات الكبرى. ويجب أن تدخل في أجواء البطولة ذهنيا وبدنيا."