|


عبدالعزيز العبلان
11:39 | 2021.06.13
عادت سنين من انتظاري مناكيف
بعيونها لدموع الأيام جرّة
ما من فمرقاها طوال المشاريف
سيلٍ يبشرها بحلمٍ تذرّه
متى بصوتٍ له بقلبي معاريف
واللي يعرف بخافقي وش مقرّه
يطول من حالي عذوق السواليف
شيٍ يخلي حالتي مستقرة
تراه باقي ما لحق لهفته زيف
بالقلب منزاله.. وبالبير سرّه
إن عاد عادت له ضلوعي مواريف
وإن غاب ساوى العمر حلوه بمرّه
لكن عزاي بضحكة منه وبطيف
يزورني كل أربع أيام مرة
أنا ليا صد الزمن صدة معيف
والله ما يطري على أتشرّه
إن طلت حلمي زدت الأحلام تشريف
وإن ما انكتب ما لمت خيره وشرّه
لي وقفة تدري بها “أهل المواقيف”
ولي خاطرٍ.. مدري وش اللي يسرّه؟
ما رجّع اللي راح كثر التحاسيف
ولا فرّجت ضيق الصدور.. الأزرّة