|


جراحة الـ6 ساعات تنهي مشاركة كاستاني في اليورو

بروكسل- الفرنسية 08:46 | 2021.06.16
خضع تيموثي كاستاني الظهير الأيمن لمنتخب بلجيكا الذي تعرض لستة كسور في وجهه خلال مباراة السبت، ضد روسيا في الجولة الأولى من دور المجموعات لكأس أوروبا في كرة القدم، لعملية جراحية الأربعاء استغرقت ست ساعات بحسب ما أعلن اتحاد اللعبة في بلاده.
وقال الإسباني روبرتو مارتينيس مدرب منتخب بلجيكا في مؤتمره الصحافي عشية لقاء الدنمارك في: "تفكيرنا مع تيم الذي انتهت مشاركته في كأس أوروبا".
ولن يتمكن كاستاني من مواصلة مشواره في البطولة القارية مع "الشياطين الحمر" بعد تعرضه للكسور الستة السبت في الفوز على روسيا 3-0 في سان بطرسبورغ وبحسب المصدر ذاته، سيغيب ابن الـ25 عاماً عن الملاعب لمدة شهرين.
واصطدم ظهير ليستر سيتي الانكليزي بالروسي دالر كوزاييف في الدقيقة 27 ودخل مكانه توما مونييه الذي سجل هدفًا وصنع تمريرة حاسمة.
وبحسب ما نقلته وسائل إعلام محلية عن الفريق الطبي للمنتخب البلجيكي، لو تلقى كاستاني الضربة في منطقة الصدغ، لكانت مسيرته "انتهت في سان بطرسبورغ".