|


«الديوك» للعبور من جسر المجر

باريس - رويترز 12:06 | 2021.06.19
يسعى المنتخب الفرنسي إلى ضمان تأهله إلى دور الـ16 من بطولة أمم أوروبا 2020، عندما يلاقي المنتخب المجري، السبت، لحساب الجولة الثانية.
ونجح الديوك في الفوز المباراة الأولى أمام ألمانيا (1-0)، وبدأ ديشامب حينها بثلاثي هجومي مكون من كيليان مبابي وأنطوان جريزمان وكريم بنزيمة للمرة الأولى في مباراة رسمية، لكن ماتس هوملز المدافع الألماني هو من سجل هدفا بالخطأ في مرماه ليمنح فرنسا الفوز في المجموعة السادسة.
وبعدها وصفت صحيفة لا بروفانس الصادرة في مرسيليا بول بوجبا ونجولو كانتي وأدريان رابيو ثلاثي الوسط بالمثلث الذهبي بفضل السيطرة التي منحها اللاعبون لأبطال العالم ضد ألمانيا.
لكن مواجهة، السبت، أمام المجر في بودابست ستمنح هجوم فرنسا الفرصة لاستعادة بريقه بعد معاناة بنزيمة ومبابي من ليلة محبطة نتيجة إلغاء هدفين بداعي التسلل.
ودافعت المجر بأسلوب مميز في مباراتها الافتتاحية أمام البرتغال مستفيدة من جماهيرها التي حضرت بكامل سعة الملعب، لكن المنتخب انهار في النهاية ليخسر 3-صفر بعد ثلاثية متأخرة بينها ثنائية من كريستيانو رونالدو.
ولم يكن لدى المجر بقيادة المدرب ماركو روسي الكثير من الوقت لنفض غبار الهزيمة، الأولى بعد 11 مباراة، وستصعب الأمور أكثر أمام تشكيلة ديشامب الهجومية الذي من المحتمل أن يبدأ بمبابي وجريزمان وبنزيمة مرة اخرى.
وأحرز هذا الثلاثي 102 هدف لباريس سان جيرمان وبرشلونة وريال مدريد الموسم الماضي، وإذا لم يشكل ذلك صداعا كافيا للمجر، فمن المقرر أن ترتفع درجة الحرارة بعد ظهر السبت موعد انطلاق المباراة إلى نحو 35 درجة مئوية.
وستتأهل فرنسا إلى دور الـ16 في حال فوزها بأول مباراة أمام المجر منذ 16 عاما، في حين أن الهزيمة الثانية للمجر ستنهي فعليا فرصتها في التأهل والتي لم يتوقع الكثيرون حدوثها في ظل وجودها في مجموعة واحدة مع فرنسا وألمانيا والبرتغال.